لم ينه الإعلان عن تشكيل هيئة مكتب مجلس نقابة المحامين الجديد أزمة تأخير التشكيل وعلى عكس التوقعات وما كان منت

القاهرة,نقابة المحاميين

السبت 15 أغسطس 2020 - 06:09
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

تشكيل هيئة مكتب المحامين يشعل أزمة بالنقابة

نقابة المحامين
نقابة المحامين

لم ينه الإعلان عن تشكيل هيئة مكتب مجلس نقابة المحامين الجديد أزمة تأخير التشكيل، إذ تسبب الإعلان في إثارة المزيد من اللغط حول النقابة ومجلسها وهيئة مكتبها التي لم تبدأ العمل بعد، والتي يبدو أنها ستواجه مشكلات أكثر خلال الفترة المقبلة.



فبعد إعلان النقيب اختيار 10 أعضاء لمناصب وكيل النقابة والأمين العام وأمين الصندوق، بعد تفويض 18 من أعضاء مجلس النقابة له بالاختيار، بدأت الأزمة بإعلان كثير من المحامين رفض بعض الأسماء، والتساؤل حول كيفية استبعاد أسماء أخرى من بين أعضاء المجلس، لهم باع طويل في الأعمال النقابية.

وقال محمد عثمان، نقيب محامين شمال القاهرة سابقا، إن اختيار أعضاء هيئة مكتب مجلس النقابة أمرا حساسا ولا بد من حسابه بميزان من ذهب، مضيفا أنه كان يتعين على صاحب الحق في الاختيار وضع الخبرة في الأعمال النقابية في الاعتبار.

وأضاف عثمان، في تصريحات خاصةلـ”اليوم الجديد”، أنه من الغريب أن يخلو تشكيل هيئة المكتب من استبعاد عضو ذا ثقل نقابي كبير مثل سعيد عبدالخالق، الذي يُعد أكثر الأعضاء خبرة بالعمل النقابي حسب تعبيره، مشددا على أن الأولية لمن يستطيع النهوض بالنقابة وتقديم خدمات لأعضائها بشكل صحيح، ولديه تجارب في هذا الشأن.

وردا على اللغط الثائر حول المجلس، أكد عضو هيئة مكتب “المحامين” سيد عبدالغني أن الاختيار كان يحكمه التوافق وليس استبعاد قائم على رغبات فردية أو تصفية حسابات أو ما شابه ذلك.

وأضاف عبدالغني، أن ما حدث ليس استبعادا لأحد، إنما نوعا من توافق الأعضاء والنقيب العام على التشكيل، موضحا أن من يملك التشكيل هم الأعضاء فقط ، ودون تدخل من أحد.

يأتي ذلك في حين انشغل بعض المحامين أصحاب المطالب المختلفة من المجلس عن الأزمة المشتعلة بالنقابة بشأن التشكيل الحالي بإعلان مطالبهم من المجلس، التي يأتي على رأسها عودة المستبعدين من كشوف العضوية بالنقابة بقرار من لجنة القيد في عهد النقيب السابق سامح عاشور، والبت في أمر الراغبين في تقديم أوراقهم للنقابة للقيد بجداولها.

يذكر أن نقيب المحامين رجائي عطية أعلن أمس الأحد عن تشكيل هيئة مكتب مجلس النقابة الجديد، تم اختيار كل من الأعضاء يحيى التوني، وعمر هريدي، ومحب مكاوي، ومجدي سخي وكلاءً للنقابة، وفي الأمانة العامة جاء حسين الجمال، وأبوبكر الضوة، وأسامة سلمان، ومحمود الداخلي، بينما اختير كل من سيد عبدالغني وعبدالمجيد هارون لأمانة الصندوق.