أعلن المتحدث العسكري للقوات المسلحة أنه فيإطار خطة القيادة العامة للقوات المسلحة لتعزيز ودعم علاقات.. المزيد

مصر,القوات المسلحة,المتحدث العسكري,الغربية,دعم,الأمن,البحرية الإسبانية

الإثنين 28 سبتمبر 2020 - 18:25
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

لتبادل الخبرات..

البحرية المصرية والإسبانية تنفذان تدريبًا بالبحر الأحمر

القوات البحرية المصرية والإسبانية
القوات البحرية المصرية والإسبانية

أعلن العقيد تامر الرفاعي، المتحدث العسكري للقوات المسلحة، اليوم الخميس، أنه في إطار خطة القيادة العامة للقوات المسلحة لتعزيز ودعم علاقات التعاون العسكرى وتبادل الخبرات مع الدول الصديقة والشقيقة، نفذت إحدى وحدات القوات البحرية المصرية والفرقاطة الإسبانية (SANTA MARIA)، تدريبًا بحريًا عابرًا بقاعدة برنيس البحرية بنطاق عمليات الأسطول الجنوبي بالبحر الأحمر.



وأضاف المتحدث العسكري، في بيان له، أن التدريب اشتمل على تخطيط وتنفيذ عدد من الأنشطة التدريبية البارزة، ومنها تمرين دفاع جوي ضد الأهداف الجوية المعادية وتمرين تشكيلات الإبحار، والتي ظهر من خلالها مدى قدرة الوحدات البحرية المشاركة على اتخاذ أوضاعها بدقة وسرعة عالية، كما تم تنفيذ تدريبات قتالية نوعية على التعاون بين التشكيلات البحرية لمجابهة التهديدات والعدائيات المختلفة مع التدريب على استعادة الكفاءة للوحدات البحرية وإعادة تموينها.

 

وأكد أن التدريب أظهر مدى الاحترافية والتعرف على أحدث النظم وأساليب القتال لرجال القوات البحرية لتنفيذ كافة الأنشطة التدريبة بكل دقة وإقتدار وكذلك الأهمية العسكرية والإستراتيجية لقاعدة برنيس البحرية ضمن نطاق الأسطول الجنوبى بالبحر الأحمر .

وأشار المتحدث إلى أن التدريبات جاءت في إطار دعم ركائز التعاون وتبادل الخبرات المشتركة بين القوات المسلحة المصرية والإسبانية، والتي تتمتع بخبرات عميقة في هذة المجالات، وكذا دعم الجهود الخاصة بالاستفادة من القدارات الثنائية في تحقيق المصالح المشتركة لكلا الجانبين ودعم جهود الأمن والاستقرار البحري بالمنطقة.

رئيس الأركان: مستعدون لمواجهة كافة المخاطر

ومن جانبه أشاد الفريق محمد فريد، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، في وقت سابق، بحماة البوابة الغربية وما يبذلونه من جهد في تنفيذ مهامهم الموكلة إليهم، والتصدي للعناصر الإجرامية وعصابات التهريب والمتسللين، وتأمين وحماية الوطن وسلامة أراضيه، مؤكدًا أن القوات المسلحة المصرية في أعلى درجات الجاهزية والاستعداد القتالي لمواجهة كافة المخاطر والتحديات، وصون مقدسات الوطن وتأمين حدوده على كافة الاتجاهات الاستراتيجية، وذلك بالتزامن مع تقديم كل سبل الدعم لمعاونة أجهزة الدولة لمجابهة مخاطر فيروس كورونا.

وأشار إلى أن القوات المسلحة تزداد يومًا بعد يوم قوة في ظل ما تمتلكه من أحدث الأسلحة والمعدات البرية والبحرية والجوية، بالإضافة إلى ما وصلت إليه التشكيلات والوحدات من روح قتالية ومعنوية عالية وقدرة عالية على تنفيذ كافة المهام التي توكل إليها.