عمت حالة من الحزن والألم الشديد على مواقع التواصل الإجتماعي لرحيل اليوتيوبر سناء عبد الحميد والشهيرة بماما سن

مصر,عمر,فيس بوك

الخميس 24 سبتمبر 2020 - 22:51
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

ماما سناء.. أذكى أم في مصر وحققت حلمها قبل وفاتها

عمت حالة من الحزن والألم الشديد على مواقع التواصل الاجتماعي لرحيل اليوتيوبر سناء عبد الحميد، والشهيرة بماما سناء، وذلك بعد صراع طويل مع المرض عن عمر ناهز الـ 61 عامًا بعدما أعلن نجلها أحمد محمد شاكر.

والذي كان يظهر معها في الفيدوهات خبر وفاتها قائلًا: إن لله وإنا إليه راجعون.. والدتي ماما سناء توفت إلى رحمة الله.

وتصدر خبر وفاة ماما سناء، قائمة الأكثر تداولًا على مواقع التواصل الإجتماعي فيس بوك وتويتر، وسادت حالة من الحزن الشديد على رحيل ماما سناء بعد خفة الدم التي كانت تتمتع بها في الفيدوهات التي كانت تقدمها مع ابنها، والأمر الذي جعل لها آلالاف المعجبين والمتابعين من مختلف الأعمار.

بدأت ماما سناء علاقتها بالسوشيال ميديا عن طريق ابنها محمد شاكر، والشهير بحمو والذي يقدم فيديوهات عن طريق "تيك توك"، وبدأ بتصويرها دون معرفة منها وكان يعرض عليها تعليقات الجماهير والمتابعين الأمر الذي جعلها تشعر بالفرحة وتقرر مشاركة حمو تصوير الفيدوهات من أجل إسعاد المتابعين.

أول فيديو شاركته ماما سناء مع ابنها حمو كان بعنوان "ثلاث كبايات وتحتيها الـ 100 جنيه، تخطت مشاهداته الـ90 مليون مشاهدة. “كل ما أقعد مع أولادي بقولهم اشبعوا مني عشان لما أخد الكارت الأحمر هتفتقدوني” تلك الكلمات الي قالتها ماما سناء، أثناء حوارها مع الإعلامي عمر الليثي، وكأن حلمها تحقق بأن يكون لها الكثير من الصور والفيدوهات التي يتم تداولها حتى يتذكرها الجميع والمتابعون.

 وقال ابنها ،"أمي لما كانت بتقعد معايا كانت بتقولي صور معايا علشان لو مت تفتكرني، قولت بدل ما أصور صور عادية خليها فيديو". في العام الماضي وتحديدًا في التاسع والعشرين من شهر أبريل.

كان أول ظهور لماما سناء على شاشات التلفزيون بعدما استضافها الإعلامي عمرو الليثي، في برنامجه واحد من الناس، وكانت بصحبة ابنها. وخلال الحلقة أهداها الليثي، رحلة عمرة فردت ماما سناء عليه، "شكرًا على العمرة بس أنا مش هطلع بره مصر إلا بعد زواج أبنائي"، فكان رد الليثي، "ربنا يفرحك بيهم شوفي عايزه تسافري إمتى وقوليلي".  

 

ماما سناء أطلق عليها أنها أطرف وأذكى أم في مصر، بعدما تمكنت من ربح عدد من التحديات مع ابنها حمو بطريقة سهلة.  في البداية فيديو تحدي الـ 100 جنيه، والتي ربحته ماما سناء بذكاء وبطريقة سهلة، فقام حمو بعمل تحدي جديد على 200 جنيه واحضر علبة مياه وكوب وشفاط، وطلب منها أن تنزل المياه في الكوب دون أن تصب المياة من علبة المياه أو تستخدم الشفاط، فردت عليه بأنها تستطع فعل ذلك لأنها كانت ترى جوزها يقوم بشئ مشابه لهذا التحدي، وكسبت التحدي، وبعدها قدم ابنها تحدي جديد ولكن تلك المرة "تحدي على النوته"، واحضر ثلاثة أكواب مياه لها وله ومن ينهيهها أولًا يكسب التحدي، وشرطه ألا تلمس أكوابه ولا يلمس أكوابها، فقامت ماما سناء بشرب كوب مياه ووضعه فوق كوب مياه تابع له حتى لا يلمسه وقامت بإنهاء أكوابها وكسبت الرهان. أخر فيديو قدمته ماما سناء كان من في الخامس عشر من شهر يونيو الجاري، بعنوان حطت لحماتها سم في الدواء، ويدور الفيديو حول زوجة ابنها التي ترفض أن تقدم لها المساعدة ثم تقرر وضع السم لها للتخلص منها، بسبب الشجار الدائم مع زوجها بسبب والدته وبلغت مشاهدات الفيديو 70 الف مشاهدة.