عبر الفنان شريف منير عن استياءه من حالة التنمر المستمرة عليه وعلى أسرته خصوصا بعد الصور التي نشرها معهم وهم

شريف منير,التنمر,الفنان شريف منير,علم مصر,بنات شريف منير,عائلة شريف منير

الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 13:00
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد الهجوم عليه وبناته

شريف منير يهاجم متابعيه: حد ليه شوق في حاجة؟

الفنان شريف منير
الفنان شريف منير

عبر الفنان شريف منير عن استياءه من حالة التنمر المستمرة عليه وعلى أسرته، خصوصًا بعد الصور التي نشرها معهم، وهم يؤدون التحية لعلم مصر، معبرين عن حبهم الشديد لمصر، إلا أنهم لاقوا بسببها سخرية من رواد مواقع التواصل الاجتماعي.



ونشر الفنان شريف منير، عبر صفحته الشخصية بموقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام" صورة له ممسكًا فيها بعلم مصر ويقف في أحد الشوارع، على سبيل الرد على المتنمرين بمواقع السوشيال ميديا، موجهًا رسالة حادة لهم بتعليقه على الصورة قائلًا: "ده بقى العلم اللي تاعب ناس كانت بتتريق وتسأل العلم فين؟ هو أنت نسيت تتصور مع العلم؟ العلم أهو.. ده العلم اللي حطيته عندي في بيتي وبتصور معاه دايمًا لأني كنت شايله يوم 3/7"،

وأضاف: "وهو العلم اللي كان معايا بردو في 6/30 يوم الثورة العظيمة، عرفتوا ليه محتفظ بيه وبتصور دايمًا جنبه؟ واتبسطت أكتر لما عرفتوا إن علم مصر مهم قوي بالنسبة ليا.. خلاص فهمتوا إن شريف لازم يتصور وجنبه علم مصر وهذا هو المطلوب حد ليه شوق في حاجة؟".

شريف منير

شريف منير يحذر متابعيه من التنمر

ونشر شريف منير عبر صفحته الرسمية بموقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، في وقت سابق، فيديو له بصحبة ابنتيه، قال فيه: "دول المذنبين ودول المتهمين اللي عملوا مصيبة وبوظوا الناس وبوظوا البشرية اللي أذوا الناس وأذوا الدين.. لأن الناس اللي بعتولي بيكلموني بالدين.. اللي شتموني ملايكة بيكلموني بالدين".

وتقدم الفنان شريف منير بالشكر لكل الأشخاص الذين ساندوه ووقفوا بجانبه ودعموه ودعموا بناته، وطلب من الجميع أن يقفوا، ويتحدوا ضد من يسيئ إلى أي شخص، سواء بلفظ خارج أو تنمر، وأكد على ضرورة التوجه للنائب العام، والإبلاغ عن ذلك.

آخر أعمال الفنان شريف منير

يذكر أن آخر أعمال الفنان شريف منير الدرامية مسلسل "ونحب تاني ليه؟" الذي خاض من خلاله السباق الرمضاني المنقضي 2020، مع الفنانين ياسمين عبد العزيز وكريم فهمي، وعلا رشدي، وسوسن بدر، وليلى عز العرب، وإيهاب فهمي، وتارا عماد، وسليمان عيد، وهو من تأليف عمرو محمود ياسين.