سجلت اليابان انخفاضا قياسيا في عدد السياح الوافدين إلى البلاد منذ عام 1964 بسبب فيروس كورونا المستجد إذ أظهرت

الداخلية,رئيس الوزراء,السياحة,إصابة,اليابان

السبت 15 أغسطس 2020 - 07:50
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بسبب فيروس كورونا

اليابان: انخفاض عدد السياح لأدنى مستوياته منذ 54 عامًا

اليابان
اليابان

سجلت اليابان انخفاضا قياسيا في عدد السياح الوافدين إلى البلاد منذ عام 1964 بسبب فيروس كورونا المستجد، إذ أظهرت بيانات حكومية استقبال ما يقدر بنحو ألف و700 مسافر أجنبي في مايو الماضي، وهو أدنى مستوى على الإطلاق للشهر الثاني على التوالي.



وذكرت وكالة أنباء كيودو اليابانية، اليوم الأربعاء، أنه وفقا للهيئة القومية للسياحة اليابانية، فإن هذا الرقم هو الأدنى منذ عام 1964، عندما بدأت الحكومة في تجميع مثل هذه الإحصاءات بانخفاض 99.9% عن العام السابق ومقارنة بعدد السياح في أبريل الماضي والذي بلغ آنذاك 2900.

ووفقا للبيانات الأولية، يعد هذا الانخفاض هو التراجع الشهري الثامن على التوالي، حيث تفرض اليابان قيودا على السفر عالميا وسط انتشار فيروس كورونا.

يشار إلى أنه بينما تدرس حكومة رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي في تخفيف قيود دخول البلاد جزئيا، فإنها تركز الآن على تنشيط السياحة الداخلية.

• اليابان تستأنف الرحلات الداخلية في يوليو

قالت شركة الخطوط الجوية اليابانية "جال"، الإثنين الماضي، إنها سوف تستأنف عمليات الطيران والأمن الخاصة بالرحلات الداخلية بكامل طاقتها في مطار هانيدا بالعاصمة طوكيو في يوليو، مع توقع زيادة حركة السفر مع رفع القيود المرتبطة بفيروس كورونا تدريجيا.

وذكرت "كيودو" اليابانية للأنباء، أن الشركة سوف تستأنف الخدمات في الجناح الشمالي لمطار طوكيو الدولي، وهو الاسم الرسمي للمطار، حيث تخطط الحكومة للتراجع عن توجيهها بأن يحجم الناس عن عبور حدود المقاطعات يوم الجمعة.

وكانت "جال" تستخدم 4 نقاط تفتيش أمنية من النقاط الست في المبنى رقم 1 بالمطار قبل تفشي الفيروس، لكنها علقت نقطتين في 17 أبريل عندما قلصت الرحلات الداخلية بسبب الانخفاض الحاد في أعداد الركاب وسط الوباء.

يأتي ذلك في حين أكدت حكومة العاصمة طوكيو تسجيل 48 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا الإثنين الماضي، حسبما نقلت كيودو عن مصدر مطلع، مما أثار مخاوف بشأن زيادة كبيرة جديدة في عدد الإصابات.