قالت الدكتور مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة إن النقلة النوعية التي حدثت في قضية ختان تمت على مرحلتين.

قضية,مايا مرسي,المجلس القومي للمرأة,القضاء,ختان الاناث,عقوبة,رئيس المجلس القومي للمرأة,اللجنة الوطنية للقضاء على الختان

الأحد 25 أكتوبر 2020 - 01:31
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

النقلة تمت على مرحلتين

"القومي للمرأة" يكشف عقوبة المشاركين في "ختان الإناث"

مايا مرسي
مايا مرسي

قالت الدكتور مايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة، إن النقلة النوعية التي حدثت في قضية ختان تمت على مرحلتين الأولى هي تغليظ عقوبات القانون على أن يقوم بإجراء عملية الختان، حيث تصل عقوبتها للسجن 7 سنوات، لافتة أن هناك عقوبات مشددة لمن يرتكب هذه الجريمة وهي الحبس لكل من يقوم باصطحاب أنثى من أجل إجراء العملية لها وتصل عقوبتها للسجن 3 سنوات.



وتابعت "مرسي" خلال مداخلة هاتفية في برنامج "حضرة المواطن" المذاع عبر القناة الفضائية "الحدث اليوم"، أن المجلس قام بإنشاء اللجنة الوطنية للقضاء على الختان، حتى يعمل بها جميع الجهات الوطنية في الدولة، لأنه لا يستطيع جهاز القضاء على هذه المشكلة بمفرده.

ولفتت رئيس المجلس القومي للمرأة، أن المرحلة الثانية تتمثل في عمل اللجنة الوطنية للقضاء على الختان وعملها على أرض الواقع لمدة عامين، مشيرة إلى أن الحادثة الأخيرة التي حدثت عندما قام أب بأخذ بناته الثلاثة وقام بختانهن دون علمهن، ثم قامت والدتهن بتقديم البلاغات ضده.

وأمر المستشاري حماده الصاوي، النائب العام، بإحالة طبيب ووالد 2 فتيات إلى محاكمة جنائية عاجلة لارتكاب الأول جناية ختانهن، ولم يبلغن 18 عامًا، فضلًا عن اشتراك الثاني معه، عن طريق الاتفاق والمساعدة في ارتكاب تلك الجريمة، بعد 48 ساعة أنجزت خلالها التحقيقات.

وأكد تقرير مصلحة الطب الشرعي أنه بتوقيع الكشف الطبي على المجني عليهن، تبين بهن آثار حقنهن وريديًا، واستئصال أجزاء من الجهاز التناسلي الخارجي، بالشكل والهيئة الناتجة عن عمليات الختان.

 

وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط سيدة وزوجها، مقيمان بإحدى القرى بدائرة مركز شرطة أطفيح بمحافظة الجيزة، لقيامهما بالاتفاق على إجراء عملية ختام لابنتهما وأخريات من أطفال القرية.

ونظمت اللجنة الوطنية للقضاء على ختان الإناث برئاسة مشتركة بين المجلس القومي للمرأة، والمجلس القومي للطفولة والأمومة، مؤتمرًا صحفيًا بمناسبة اليوم الوطني لمناهضة "ختان الإناث"، والذي يوافق 14 يونيو من كل عام، بمشاركة دكتور مايا مرسي، رئيسة المجلس القومي للمرأة والدكتور سحر السنباطي الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة، والدكتور نبيل صموئيل عضو المجلس القومي للمرأة.