قالت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي إن هذا العام قشهد أصحاب المعاشات رخاءا من خلال صرف العلاوات.. المزيد

الرئيس السيسي,وزيرة التضامن الاجتماعي,العلاوات,العلاوات الخمس,فيروس كورونا,نيفين القباج,اصحاب المعاشات,صرف العلاوات

الخميس 22 أكتوبر 2020 - 02:09
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

للمساعدة في أزمة كورونا..

وزيرة التضامن: صرف العلاوات الخمس بقرار من الرئيس

وزيرة التضامن: صرف العلاوات الخمس بقرار من الرئيس
وزيرة التضامن: صرف العلاوات الخمس بقرار من الرئيس

قالت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، اليوم الثلاثاء، إن أصحاب المعاشات يشهدون رخاءً هذا العام، من خلال صرف العلاوات الخمس والزيادة السنوية التي أقرها الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بالإضافة إلى تيسير أقساط التأمينات لمدة 3 أشهر.



وتابعت وزيرة التضامن، خلال مداخلتها الهاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، في برنامج على مسؤوليتي، المذاع عبر قناة صدى البلد، أن صرف العلاوات الخمس لم يكن وفق حكم قضائي بل وفق توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي انحاز إلى أصحاب المعاشات.

وأوضحت نيفين، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي قرر الانحياز إلى أصحاب المعاشات بصرف النظر عن أي أحكام قضائية، وكان الهدف الرئيسي من هذا القرار هو حصول أصحاب المعاشات على حقهم.

 

وأضافت أن أصحاب المعاشات المستحقة سيستفيدون من العلاوات الخمس، ابتداء من أول يوليو 2006 وحتى 2015 وعددهم 2.4 مليون مواطن، والـ 14% الزيادة يستفيد منها جميع أصحاب المعاشات بما يقرب من 10 ملايين مواطن.

ولفتت وزيرة التضامن، أن هناك خدمة من خلال الموقع الإلكتروني للوزارة والتأمينات من أجل الاستعلام قبل الذهاب لمكتب التأمينات لصرف العلاوات الخمس، على أن يكون الصرف للمجمدات بأثر رجعي بأقساط ربع سنوية، مشيرة إلى أن الطريق طويلة لتطوير منظومة المعاشات، وأن هناك دورًا إيجابيًا لبنك ناصر الاجتماعي.

قرار رئاسي بصرف العلاوات 

وأكدت أن الـ14%، هي قيمة الزيادة في العلاوات الخمس لأصحاب المعاشات، لافتة أن صرف العلاوات الخمس بقرار رئاسي وليس بحكم قضائي، وذلك لدعم أصحاب المعاشات خلال الأزمة التي تمر بها مصر والعالم حلال الفترة الحالية جراء انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، والذي ظهر في مدينة ووهان الصينية، منتصف ديسمبر الماضي، وسرعان ما تفشى في الدول الأخرى تاركًا خلفه آلاف الإصابات والوفيات.

ومن جهة أخرى، أكدت نيفين، أن الوزارة لا تفكر في الوقت الحالي في فتح الحضانات وهناك صعوبة في ذلك هذا الشهر، وستكون البداية بفتح حضانات التأهيل وأصحاب التوحد والعلاج.

وكشفت الدكتورة نيفين القباج، أن الوزارة تسعى لتقديم تيسيرات للحضانات العلاجية لدعمها، لافتة أن هناك مشروع الألف حضانة من أجل فتح حضانات أكثر، وأن قرار فتح الحضانات العادية سيكون في الوقت المناسب.