لم يكمل في هذه الدنيا سوى شهرا واحدا كان كفيلا خلال هذا الشهر أن يقضي عليه أحد الأطباء ويضيع ذكورة الطفل ا

الأطفال,الأطباء,قنا

الأربعاء 25 نوفمبر 2020 - 20:55
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

قطع قضيب ذكري لطفل في عملية ختان.. والنيابة تستدعي الطبيب

الختان - أرشيفية
الختان - أرشيفية

لم يكمل في هذه الدنيا سوى شهرًا واحدًا، كان كفيلًا خلال هذا الشهر أن يقضي عليه أحد الأطباء ويضيع ذكورة الطفل الرضيع، حين أخفق الطبيب في عملية الختان لهذا الطفل وقطع قضيب ذلك الصغير ما تسبب عنه في عاهة مستديمة، تصاحبها معاناة شديدة بل ووصمة عار تلاحقه وفقًا للمعتقدات الشرقية.



الصغير الذي لم يكمل شهر برفقة شقيقه التوأم، كان له قدر مؤسف وحزين، حين عزما والديهما أخذهما إلى طبيب للقيام بعملية الختان في ذلك السن المبكر حتى لا تتسبب لهم في مشاكل في الكبر وألم إذا تأخرت تلك العملية الصغيرة.

اخذ الطبيب الطفل الأول وقام بعملية ختان بشكل عادي وطبيعي وانتهت بمنتهى السهولة واليسر، فيما أمسك بالطفل الثاني، واستخدم معه خاصية الليزر، حركة بسيطة خاطئة تسببت في بتر العضو الذكري للطفل الصغير وتم نقله إلى المستشفى في حالة سيئة.

وتلقى اللواء جمال الرشيدي، مدير أمن قنا، إخطارًا من العميد فوزي عبدربه مأمور مركز شرطة طوخ، بتلقية بلاغًا من "س.م.س" 62 سنة - موظف، اتهم الطبيب "ع.ح" 65 سنة - طبيب نساء وتوليد، بالتسبب في بتر قضيب نجله، أثناء إجراء عملية ختان باستخدام الليزر.

وكشفت تحريات النقيب محمد سعيد راشد معاون المباحث، أن زوجة المبلغ أنجبت ولدين، منذ شهر تقريبًا على يد الطبيب المتهم، وأنه ذهب إلى عيادته الكائنة بمدينة طوخ، لإجراء عملية ختان للطفلين، حيث أجرى الطبيب عملية ختان للطفل الأول بطريقة عادية، والآخر باستخدام الليزر، ما تسبب في بتر كامل لقضيب الطفل، ونزيف شديد، وجرى نقله إلى مستشفى الأطفال التخصصي ببنها، وحرر محضر رقم 11517، وتولت النيابة التحقيق.

وأمر رئيس نيابة طوخ، محمود طارق، اليوم الثلاثاء، باستدعاء طبيب نساء وتوليد، تسبب في إحداث عاهة مستديمة لطفل يبلغ من العمر شهرًا، وتعريض حياته للخطر، بعدما بتر عضوه الذكري، أثناء عملية ختان، باستخدام الليزر، ما أحدث نزيفًا للصغير، نُقل إثره إلى مستشفى الأطفال التخصصي ببنها.

كما أمرت النيابة العامة بتحريات المباحث الجنائية حول الواقعة وملابساتها وظروفها.