أكد الطيار رشدي زكريا رئيس شركة مصر للطيران أنه لا يوجد زيادة في أسعار تذاكر الطيران بعد عودة الحركة الجوية

الأهلي,مصر,الداخلية,وزير الطيران,السودان,السياحة,الإسعاف,مصر للطيران

الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 00:21
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

حقيقة زيادة أسعار تذاكر الطيران بعد عودة الرحلات

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أكد الطيار رشدي زكريا، رئيس شركة مصر للطيران، أنه لا يوجد زيادة في أسعار تذاكر الطيران بعد عودة الحركة الجوية، وما بعد أزمة كورونا المستجد، موضحا أن مقترح زيادة الأسعار كان سيتم وفقا لتطبيق التباعد على الطائرات، وهو ما ألغاه الاتحاد الدولي للنقل الجوي "إياتا".



وأشار، خلال تصريحات صحفية على هامش المؤتمر الصحفي المنعقد الآن بوزارة الطيران المدني، إلى وجود حزمة تخفيضات لتحفيز السياحة، وهي ما تزيد من حجم الإقبال، وتساهم في خفض أسعار التذاكر.

وأوضح رئيس شركة مصر للطيران، أنه سيتم دمج بعض الرحلات في حال عدم الإقبال، حسب نسبة الحجز، ولن يتم الإعلان عن ذلك الآن لأنه من السابق لأوانه، وحاليا ترى الشركة نسبة الإقبال على الحجز بعد السماح للركاب بشراء التذاكر.

ولفت زكريا، إلى أن الجهات التي تم فتح حجز الرحلات بها الآن، وجهات أوروبا بالكامل الولايات المتحدة والشرق الأوسط ودول الخليج، أما بالنسبة لأفريقيا تم فتح السودان فقط، وأيضا دولة الصين.

وتابع، أن الشركة القابضة لمصر للطيران بدأت التفاوض مع بنكي الأهلي ومصر على قرض بقيمة 3 مليارات جنيه، حيث من المقرر أن يتم الانتهاء من كل إجراءات القرض الشهر المقبل. 

وقال زكريا، إن القرض يهدف إلى سداد أقساط القروض الخارجية المستحقة على الشركة في ظل توقف حركة الإيرادات الناتجة عن فيروس كورونا البالغة 3 مليارات جنيه شهريًا، مضيفًا أن قيمة الخسائر بلغت نحو 3 مليارات جنيه منذ أزمة انتشار وباء فيروس كورونا بواقع مليار جنيه شهريًا.

كان وزير الطيران المدني الطيار، أعلن الأحد الماضي خلال مؤتمر صحفي حضره وزراء السياحة والآثار والدولة للإعلام، استئناف حركة الطيران بجميع المطارات المصرية اعتباراً من أول يوليو المقبل، وفقا لضوابط وإجراءات وقائية واحترازية محددة، تنفذها الدولة بالمطارات، وفقا لخطتها للتعايش مع أزمة فيروس كورونا المستجد، مشيرًا إلى أنه تم فتح حجوزات السفر على متن الرحلات الجوية، اعتباراً من اليوم، بجميع مكاتب شركات الطيران.   كانت سلطة الطيران المدني، أعلنت توقف حركة الطيران المدني بمصر، سواء القادم أو المغادر من المطارات المصرية منذ 19 مارس الماضي، واستثنى القرار 5 حالات من التعليق، منها رحلات الشحن الجوي، ورحلات الشارتر لتتمكن من عودة الأفواج السياحية بعد انتهاء برامجهم دون استقدام أفواج جديدة، ورحلات الإسعاف الدولية والرحلات الداخلية داخل الدولة.