تحطمت مقاتلة لجيش الولايات المتحدة الأمريكيةطراز F-15 في بحر الشمال ق خلال مهمة تدريية..المزيد

دعم,الملكي,أمريكا,الجيش الأمريكي,الولايات المتحدة الأمريكية,اخر اخبار العالم,اخبار دولية,بلاد بره,مقاتلة أمريكية,تحطم مقاتلة أمريكية

الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 - 23:04
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

تحطم مقاتلة أمريكية قبالة السواحل الإنجليزية

تحطم مقاتلة أمريكية
تحطم مقاتلة أمريكية

تحطمت مقاتلة لجيش الولايات المتحدة الأمريكية طراز F-15 في بحر الشمال، قبالة السواحل البريطانية، خلال مهمة تدريبة روتينية، مما أسفر عن فقدان الطيار، ولازالت عمليات البحث جارية للكشف عن مكانه، كما أن التحقيقات لازالت جارية للكشف عن أسباب تحطم المقاتلة الأمريكية.



تحطم مقاتلة أمريكية قبالة السواحل الإنجليزية

أعلنت القوات الجوية الأمريكية، في بيان رسمي، اليوم الإثنين،  تحطم طائرة من طراز إف -15 سي إيجل، ضمن الجناح المقاتل الثامن والأربعبن في سلاح الجو الملكي البريطاني بالمملكة المتحدة، في حوال الساعة 9:40 بتوقيت جرينتش.

وذكر البيان أن المقاتلة كانت في مهمة تدريب روتينة مكونة من أربع طائرات، قبل أن تغرق في المياة قبالة رأس فلامبورو، وكان على متنها طيار، مؤكدًا أن مكان الطيار وسبب الحادث غير معرون حتى الآن، حسبما أفادت وكالة رويترز للأنباء.

وأفادت شبكة إية بي سي نيوز الأمريكية، بأن الطائرة أقلعت من  RAF Lakenheath ، وهي أكبر قاعدة تديرها القوات الجوية الأمريكية في إنجلترا. 

وصرح مارتن ثينورث، المتحدث بِاسم القوات الجوية للجناح العسكري، لشبكة إية بي سي نيوز، بأن الطائرة تحطمت قبالة سواحل إنجلترا بالقرب من ميدلسبره، على بعد 250 ميلاً شمالي لندن.

وأكد خفر السواحل في شرق يوكشاير، وبريدلينغتون، أن هناك قوات دعم كبرى في منطقة التحطم، التي يعتقد أنها تبعد74 ميلاً بحريًا عن ساحل شرق يوركشاير.

وأفادت صحيفة ذا صن البريطانية، أن زوارق النجاة اتجهت إلى مكان الحادث جنبًا إلى جنب مع الطائرات، وأكد مارتن تينورث، المتحدث باسم سلاح الجو، أن الطائرة لديها سجل سلامة طيران استثنائي.

من جانبها قالت المتحدثة بِاسم خفر السواحل، إنه تم إرسال مروحية من خفر السواحل من همبرسايد مع قوارب النجاة من بريدلينغتون،  لموقع الحادث مؤكدة أن السفن الآخرى تتجه للمنطقة.

وأشاد الكولونيل ويل مارشال، العقيد بسلاح الجو الملكي البريطاني، بجهود الإنقاذ التي بذلها الجيش البريطاني في هذا الحادث، مؤكدًا استمرار عمليات البحث حتى يتم الوصول للطيار البريطاني.

ولا يعد هذا الحادث هو الأول من نوعه للمقاتلات الأمريكية، ففي يناير الماضي، لقي أربعة طيارين حتفهم بعد تحطم طائرة هليكوبتر خلال تدريب. وفي عام 2015 تحطمت طائرة مقاتلة أمريكية من طراز  F- 18  بالقرب من بلدة إيلي،  شرق إنجلترا بعد إقلاعها من RAF Lakenheath ، مما أسفر عن مقتل الطيار.

وشهد عام 2014 حادثتين مماثلتين، فتحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية أمريكية على ساحل شرق إنجلترا، مما أسفر عن مقتل جميع أفراد الطاقم الأربعة الذين كانوا متنها، وتحطمت طائرة آخرى من طراز F-15 ، ولكن نجا الطيار من الحادث بعد أن استطاع الخروج من الطائرة.