أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أنه سيشكل لجنة حكومية للبحث في جميع جوانب عدم المساواة في المملكة

رئيس الوزراء,بريطانيا,العنصرية,جونسون,جورج فلويد

السبت 31 أكتوبر 2020 - 00:37
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

عقب مقتل جورج فلويد

"جونسون" يعلن تشكيل لجنة حكومية لمواجهة العنصرية في بريطانيا

رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون
رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون

أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، أنه سيشكل لجنة حكومية للبحث في جميع جوانب عدم المساواة في المملكة المتحدة.



واعترف جونسون -في مقال كتبه في صحيفة تليجراف البريطانية نشرته على موقعها الإلكتروني اليوم الإثنين- بأنه يتعين على بريطانيا فعل المزيد لمواجهة العنصرية وأضاف أن اللجنة المعنية بالتفاوت العرقي والعنصري ستنظر في "جميع جوانب عدم المساواة في التوظيف والنتائج الصحية والأكاديمية، إلى جانب جميع مناحي الحياة الأخرى".

وتابع رئيس الوزراء البريطاني: "لا فائدة من الاكتفاء بالقول بأننا أحرزنا تقدمًا كبيرًا في معالجة العنصرية.. هناك الكثير الذي يتعين علينا القيام به؛ وسنقوم بذلك".

ويأتي هذا الإعلان بعد أسبوعين من الاحتجاجات في جميع أنحاء البلاد والتي نظمتها حركة "حياة السود مهمة" في أعقاب مقتل جورج فلويد في الولايات المتحدة والذي توفي على يد ضابط شرطة، وقال جونسون إنه يجب أن تؤخذ النقاط المهمة التي أثارتها التظاهرات المناهضة للعنصرية على محمل الجد.

وأضاف: "لنحارب العنصرية، ولكن لنترك تراثنا بسلام عمومًا، إذا كنا نريد حقًا أن نغيره، هناك وسائل ديمقراطية متاحة في هذا البلد".

• الكاميرات ترصد حادثا عنصريا

وكانت كاميرات التقطت صورًا للضابط ديريك تشوفين، وهو يدهس برجله على رقبة جورج فلويد، ذو البشرة السمراء، حتى انقطعت أنفاس الأخير، بعد صراخه لبضعة دقائق، مستنجدًا إياه بألا يقتله قائلًا: "لا تقتلني.. لا تقتلني".

ومن ثم ألقت السلطات في مدينة مينيابوليس الأمريكية، القبض على قاتل جورج فلويد بعد أيام قليلة من بث الفيديو الذي ظهر دهسه لرقبة المجني عليه حتى لفظ أنفاسه الأخيرة ومات، ووجّه الإدعاء لديريك تشوفين، تهمة القتل من الدرجة الثانية أي القتل العمد، وذلك وفقًا لما جاء في لائحة الاتهام.

وورد بلائحة الاتهام الموجهة لديريك تشوفين، أنه كان العامل الرئيسي في مقتل جورج فلويد، كما تسببت تلك الواقعة في إقالة تشوفين من عمله في قسم الشرطة، والذي يعمل به منذ عام 2001.