أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة أن كل الفحوصات والتحليلات العلمية المتخصصة من قبل خبراء.. المزيد

الصحة,الأخبار,اخبار عاجلة,أخبار مصر الان,السلاحف البحرية

الإثنين 21 سبتمبر 2020 - 15:15
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد افتراس قرش سلحفاة.. البيئة: لا يوجد خطورة على السياح

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

قالت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، إن كل الفحوصات والتحليلات العلمية المتخصصة من قبل خبراء المحميات والحياة البحرية بقطاع حماية الطبيعة بالوزارة تؤكد أن نفوق السلحفاة التي تم العثور عليها بساحل محمية وادي الجمال في مدينة مرسى علم هو أمر طبيعي ومرتبط بسلسلة الغذاء في الحياة البحرية، وهو ناتج عن تعرض السلحفاة للافتراس من سمكة قرش والتي تعد السلاحف البحرية أحد أهم مصادر غذائها الطبيعية، وهي أحد أشكال الاتزان البيئي بالبيئة البحرية بالبحر الأحمر، ولا يمثل أي خطورة على مستخدمي المنطقة من السياح ولا يستلزم اتخاذ أي إجراءات احترازية من الجهات المعنية بتنظيم الأنشطة البشرية بنطاق مدينة مرسى علم حال عودة الأنشطة السياحية البحرية.



وتابعت الوزيرة، في تصريح لها، اليوم الأحد، أن كل المؤشرات والمعاينات العلمية الدقيقة للسلحفاة وفحص علامات أسنان فك سمكة القرش التي تم رصدها على درقة السلحفاة والمتسببة في النفوق تؤكد أن السمكة صغيرة الحجم ولا يزيد طولها عن متر ونصف، أي أن حجمها طبيعي بمياه محمية وادي الجمال في البحر الأحمر، مشيرة إلى أن أعمال الرصد لم تسفر عن ملاحظة أي أنشطة لأسماك قرش مفترسة بالشاطئ.

وكان عدة من مواقع إلكترونية قد تناولت بعض الأخبار المغلوطة عن رصد سلحفاة بحرية بمحمية وادي الجمال تعرضت للافتراس من أحد الأسماك كبيرة الحجم بالمخالفة لما هو تم رصده بالتقارير العلمية و المعنية للمتخصصين بوزارة البيئة.

وأكدت وزارة البيئة أنه لم تصدر عنها أي تقارير أو معلومات خاصة بالواقعة في أي أوقات سابقة، وأن ما يتم تداوله من أخبار مغلوطة وغير دقيقة ومنسوبة للوزارة أو العاملين بها عار من الصحة.

وأهابت الوزارة بكل المواقع الإلكترونية بتحري الدقة فيما يتم تناقله من أخبار متعلقة بالقضايا البيئة وخاصة في ظل الوقت الراهن.