تسبب مسلسل لن أعيش في جلباب أبي في الجدل أمس الجمعة وذلك بعد عرض مشهد فرح سنية على قنوات dmc .. المزيد

اليوم الجديد,مسلسل,فيس بوك,فتاة,لن أعيش في جلباب أبي,وفاء صادق,ناهد رشدي

الخميس 26 نوفمبر 2020 - 06:01
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد تصدره التريند..

أبطال مسلسل لن أعيش في جلباب أبي يكشفون كواليس فرح ثنية

عائلة عبد الغفور البرعي في فرح ثنية
عائلة عبد الغفور البرعي في فرح ثنية

تسبب مسلسل لن أعيش في جلباب أبي، في جدل كبير أمس الجمعة، وذلك بعد عرض مشهد فرح ثنية على قنوات dmc، ومشاهدة العديد من الأشخاص له، فرغم مرور السنوات، وتعاقب  الأجيال إلا أنه لم يفشل في إسعاد الجمهور، وتجمع الكثيرين لمشاهدته، ولا يزال يحقق نجاحًا كأنه يعرض للمرة الأولى، ولم يمل أحد منه، وتسبب ذلك في تصدر بطلتيه وهما وفاء صادق وناهد رشدي مواقع البحث في جوجل.



ويرصد "اليوم الجديد" من خلال السطور التالية تفاصيل مشهد فرح ثنية، والذي كشف عنها أبطاله في تصريحات سابقة.

ناهد رشدي

جسدت الفنانة ناهد رشدي، في مسلسل لن أعيش في جلباب أب، دور ثنية، وهي الابنة الكبرى للحاج عبد الغفور البرعي، وكشفت الفنانة ناهد رشدي عن تفاصيل تصوير مشهد فرح ثنية، مؤكدة أنها كانت تريد أن تضحك خلال التصوير، ولكن المخرج منعها من ذلك، مضيفة إلى أنه طلب منها التعامل بشكل طبيعي، وصرحت بذلك عبر مكالمة هاتفية لبرنامج مساء dmc والمذاع عبر قنوات dmc.

وأضافت ناهد رشدي، أنها كانت لا تتوقع النجاح الكبير الذي حققه مسلسل لن أعيش في جلباب أبي، وأنه لا يزال يحقق نجاحًا كبيرًا، ويتصدر التريندات بالرغم من مرور أكثر من 24 عامًا على عرضه الأول.

وفاء صادق

أما الفنانة وفاء صادق، والتي جسدت دور بهيرة، في مسلسل لن أعيش في جلباب أبي، وهي الابنة الثانية للحاج عبد الغفور البرعي، فكشفت عن تفاصيل المشهد، من خلال لقاء سابق لها، مشيرة إلى أنهم كانوا يتنافسون في هذا اليوم خلال التصوير، على من سيظهر بشكل بلدي، أو شعبي أكثر من الثاني.

وأكدت الفنانة وفاء صادق، أنها محتفظة إلى الآن بمجموعة من الصور، التي حرص الفنان نور الشريف، وهو عبد الغفور البرعي، على تصويرها لأسرة المسلسل خلال الكواليس، وذلك لكي يوضح لهم ما يقومون به في الواقع بعيدًا عن التصوير، ومدى تأثرهم بالعمل الذي يقدمونه.

وتابعت وفاء صادق، أن أسرة المسلسل ظلت تعيش في نفس هذه الأجواء لفترة من الزمن، في طريقة الأكل والتعامل وغيرها، مضيفة إلى أن البوفيه كان طعامًا حقيقيًا مطبوخًا في أحد البيوت المصرية، مشيرة إلى أن المخرج أحمد توفيق ترك لهم الحرية كاملة في تجسيد هذا المشهد، وأسرة المسلسل كانت تتعامل على أنها أسرة حقيقية.

 

 

منال سلامة

ومن جانبها، قالت الفنانة منال سلامة، خلال تصريحات سابقة، إنها كانت في البداية مرشحة  لدور بهيرة، ولكنها كانت في ذلك الوقت متعاقدة على مسلسل الحفار، ولكنها علمت بحملها في نفس التوقيت فاعتذرت عن الحفار، وعادت للعمل مرة أخرى بمسلسل لن أعيش في جلباب أبي، وعندها رشحت لدور نفيسة، لأنه تم التعاقد مع الفنانة وفاء صادق عليه.

وأكدت منال سلامة، أن نجاح مسلسل لن أعيش في جلباب، يلاحقها حتى اليوم، لافتة أن الجمهور لا يربط بينها وبين أي شخصية قدمتها من قبل غير نفيسة، حتى أن محاولاتها في إقناع الجمهور بوجود اختلافات بين شخصيتها وشخصية نفيسة، وتألقها في أدوار أخرى باءت جميعها بالفشل.

محمد رياض

وأعرب الفنان محمد رياض منذ أيام عن سعادته الكبيرة بنجاح مسلسل لن أعيش في جلباب أبي، والذي جسد فيه دور عبد الوهاب، الابن الوحيد للحاج عبد الغفور البرعي، ونشر محمد رياض عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، منشورًا قال فيه: "أنا مستغرب جدًا من رد الفعل اللي عامله مسلسل لن أعيش في جلباب أبي، وكأنه بيعرض للمرة الأولى.

إيناس مكي

وأكدت الفنانة إيناس مكي، والتي جسدت شخصية روزالين، وهي فتاة أجنبية تتزوج من عبد الوهاب" نجل عبد الغفور البرعي، في تصريحات خاصة لـ"اليوم الجديد"، أنها لم تتوقع نجاح مسلسل لن أعيش في جلباب أبي، بهذا الشكل، فكان عمرها حينها 19 عامًا، وكانت تخاف من الوقوف أمام الكاميرا والتعاون مع العملاق نور الشريف.

وأضافت أنها كانت لا تتوقع أن دورها سيترك هذا التأثير في قلوب محبيها وجمهورها إلى الآن، واعتبرت أن هذا هو المفتاح السري، الذي أثبت لها أن نجاح العمل يرتبط بإتقان الدور، واحترام الجمهور.