بعد اندلاع المظاهرات في أمريكا بسبب جورج فلويد الشاب الذي قتل على يد ضابط شرطة في مدينة مينيابوليس.. المزيد

الشرطة,قضية,أمريكا,ترامب,امريكا,جورج فلويد,مقتل جورج فلويد,فلويد,مظاهرات امريكا,احداث امريكا,الولايات المتحده الامريكيه

السبت 8 أغسطس 2020 - 14:23
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد القضاء عليه..

القصة الكاملة لحصول قاتل جورج فلويد على مليون دولار

ديريك تشوفين قاتل جورج فلويد
ديريك تشوفين قاتل جورج فلويد

بعد اندلاع المظاهرات في أمريكا بسبب جورج فلويد، الشاب الذي قُتل على يد ضابط شرطة، في مدينة مينيابوليس الأمريكية، يُدعى ديريك تشوفين؛ والذي ألقيت السلطات القبض عليه، ترددت أنباء أن الأخير سيحصل على تعويضات مادية تصل إلى مليون دولار، حتى في حال إدانته في قضية مقتل فلويد، فما السبب وراء ذلك التعويض.



من هو ديريك تشوفين؟

التقطت الكاميرات صورًا للضابط ديريك تشوفين، وهو يدهس برجله على رقبة المجني عليه جورج فلويد حتى انقطعت أنفاس الأخير، بعد صراخه لبضعة دقائق، مستنجدًا إياه بألا يقتله قائلًا: "لا تقتلني.. لا تقتلني".

ومن ثم ألقت السلطات في مدينة مينيابوليس الأمريكية، القبض على قاتل جورج فلويد بعد أيام قليلة من بث الفيديو الذي ظهر دهسه لرقبة المجني عليه حتى لفظ أنفاسه الأخيرة ومات، ووجّه الإدعاء لـ ديريك تشوفين، تهمة القتل من الدرجة الثانية أي القتل العمد، وذلك وفقًا لما جاء في لائحة الاتهام.

وورد بلائحة الاتهام الموجهة لـ ديريك تشوفين، أنه كان العامل الرئيسي في مقتل جورج فلويد، كما تسببت تلك الواقعة في إقالة تشوفين من عمله في قسم الشرطة، والذي يعمل به منذ عام 2001.

لماذا سيحصل قاتل جورج فلويد على مليون دولار؟

وفقًا لتقرير نشرته مجلة نيوز ويك الأمريكية، فإنه على الرغم من الاتهامات الموجهة لقاتل فلويد إلا أنه لا يزال مؤهلًا للاستفادة من خطة المعاشات التقاعدية.

 مقتل جورج فلويد

وأصدرت شرطة مينيابوليس Minneapolis، نسخة من المكالمة التي تلقتها 911، والتي جلبت الشرطة إلى متجر البقالة الذي كان يتواجد فيه جورج فلويد، حيث أبلغ المتصل عن وجود شخص كان يشتري علبه سجائر ويحمل فاتورة مزورة، وأن الشخص مخمور للغاية ولا يستطيع السيطرة على نفسه ولا يتصرف بشكل صحيح.

وانتقل الضباط على الفور للقبض على المشتبه به؛ لاتهامه بالتزوير، وعثر الضباط على جورج فلويد في سيارته، وقام أحد الضباط بتقييد يدي جورج فلويد ووضع ركبته على رقبة المتهم، بينما أخبرهم الأخير بأنه لا يستطيع التنفس، وكرر جملة لا تقتلني، ليلفظ أنفاسه الأخيرة بعد 8 دقائق.

ومن جانبه، قال مايك أبومايلة، مالك المتجر، في تصريحات لشبكة سي إن إن الأمريكية، عقب الحادث، إن جورج فلويد كان وجهًا ودودًا وزبونًا لطيفًا لم يتسبب في أي مشاكل.

وأكد صاحب المتجر، أنه لم يكن في العمل خلال الحادث، وأن الموظف الذي أبلغ عن جورج فلويد، مراهق ويتبع بروتوكول العمل فقط.

وحددت شرطة مدينة مينابوليس الضباط الأربعة المتورطين في قتل جورح فلويد، وهم ديريك تشوفين وتو ثاو وتوماس لين وجيه ألكسندر كوينج، حسبما أفادت هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي.

وأفادت وكالة أسوشيتد برس، أن الضابط ديريك شوفين، البالغ من العمر 44 عامًا، هو من كان يضع ركبته على رقبة جوروج فلويد.