مع التصاعد اليومي في أعداد المصابين بـ فيروس كورونا والذي تجاوز الاف حالة إلى أكثر من 1500 حالة يوميا...

فيروس كورونا,كرونا,حميات إمبابة,كوفيد19,فترة الذروة

الإثنين 21 سبتمبر 2020 - 14:53
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

 "حميات إمبابة": الموجة الثانية من تفشي كورونا أشد خطرًا

ذورة فيروس كورونا ـ توضيحية
ذورة فيروس كورونا ـ توضيحية

أكد الدكتور ماهر الجارحي نائب مدير مستشفى حميات إمبابة، أن مصر تعيش حاليًا في فترة ذروة باء كورونا بسبب عدم الالتزام بـ الإجراءات الاحترازية من جانب بعض المواطنين خلال شهر رمضان وعيد الفطر.



وأشار دكتور ماهر الجارحي خلال مداخلة عبر سكايب ببرنامج "صباح الخير يا مصر" على القناة الأولى المصرية، إلى أن أعداد الإصابات بفيروس كورونا ستشهد تراجعا خلال الأسابيع القادمة. 

وأوضح نائب مدير مستشفى حميات إمبابة، أن الاستهانة بـ الإجراءات الاحترازية التي تم التحذير منها في عملية التباعد الاجتماعي، كانت هي السبب الرئيسي في الوصول إلى فترة الذروة التي نعيشها حاليًا داخل المجتمع المصري، منوها أن كل مصاب نقل العدوى لخمسة أشخاص آخرين، وتضاعفت الأعداد حتى وصلت إلى مرحلة ذروة وباء كورونا.

التحليل العلمي لذروة فيروس كورونا في مصر

 أشار الدكتور ماهر الجارحي، إلى أن انتهاء ذروة مرض كورونا في مصر ستكون خلال الأسابيع القادمة، وأن أعداد الإصابات ستقل تدريجيًا، وذلك لأن كثرة الإصابة ستعمل على توفير أجسام مضادة لبعض الأشخاص وبالتالي عدم استطاعة الفيروس على الانتشار كما يحدث في فترة الذروة أو الفترات السابقة.

وأوضح أن فيروس كورونا ينمو داخل خلايا الجسم، وفي ظل وجود الأجسام المضادة لن يجد الفيروس الخلايا المناسبة لنموه كما حدث في الدول التي تعافت من فيروس كورونا.

وحذر الدكتور ماهر الجارحي، من وجود موجة ثانية لفيروس كورونا خلال العام القادم والتي من الموقع أن تكون موجة أصعب من الموجة الحالية، ومتوقعًا أيضًا أنه قبل ظهور الموجة القادمة ستكون الأبحاث العلمية توصلت إلى اللقاح اللازم لعلاج فيروس كورونا.

وشدد على ضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية والتباعد الاجتماعي، مؤكدًا إن هذه الإجراءات سيكون عليها عاملا كبيرا في انتهاء فترة ذروة فيروس كورونا في مصر خلال الأسابيع القادمة.