وجه القاضي عبد الله عصر رئيس محكمة النقض رئيس مجلس القضاء الأعلى مركز معلومات المحكمة.. المزيد

مصر,الشرطة,القاهرة,القضاة,القضاء

الخميس 3 ديسمبر 2020 - 00:43
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

محكمة النقض تُطلق حزمة من الخدمات الإلكترونية

محكمة النقض
محكمة النقض

وجه القاضي عبد الله عصر رئيس محكمة النقض، رئيس مجلس القضاء الأعلى مركز معلومات المحكمة، باستخدام الوسائط التكنولوجية الحديثة لإتاحة حزمة من الخدمات الإلكترونية المجانية للمتقاضين والمحامين والقضاة لا تلزم الانتقال للمحكمة باستخدام كافة أنظمة التشغيل وخاصة التليفون المحمول.



وارتكازًا على ذلك قام مركز المعلومات بتطوير موقع المحكمة الرسمي بإضافة قوائم الخدمات القضائية المدنية والجنائية على جميع أنظمة المحمول تمكن من الاطلاع على رول الجلسة الإلكتروني والمتضمن جميع الطعون المقيدة بتلك الجلسات وبيان تفصيلي عن كل طعن وما تم فيه والبحث الذكي عن تلك الطعون وتتابع جلساتها بما يكفل للمتقاضين - وبطريقة كريمة - حق التقاضي والذي من شأنه الرقى بالعمل فنبلغ أقصى درجات حسن سير العدالة وهذا واجب المحكمة العليا تجاه الوطن.

يأتي ذلك انطلاقًا من دور محكمة النقض، في إرساء قواعد العدالة وتقريب جهات التقاضي إعمالًا لما قررته المادة 97 من دستور جمهورية مصر العربية وعلى ضوء نهج الدولة في مكافحة الوباء العالمي، والتيسير على المواطنين وحفاظًا على الأرواح في ظل الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد ولضمان حسن سير العدالة.

وفي سياق آخر قررت محكمة النقض اليوم الأربعاء تأجيل نظر طعن المتهمين بالقضية المعروفة إعلاميا بـ"أحداث المطرية" على الأحكام الصادرة من محكمة الجنايات بحق المتهمين بالمؤبد والسجن المشدد من 5 ل 10سنوات وذلك لجلسة 12 أغسطس للإطلاع والاعلان.

وكانت قضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره فى 2018 بالسجن المؤبد لـ 14 متهما فى أحداث العنف التى شهدتها منطقة المطرية يوم 25 يناير2015 كما قضت المحكمة بالسجن 5 سنوات لمتهمين اثنين، والسجن 10 سنوات لـ14 متهما من بينهم 9 أحداث.

وكانت نيابة شرق القاهرة الكلية قررت إحالة المتهمين للمحاكمة الجنائية لأنهم فى 25 يناير من عام 2015 وآخرين مجهولين كونوا عصابة هاجمت السكان بميدان المطرية، وبيتوا النية على إزهاق روح كل من يختلف مع انتماءاتهم السياسية.

ويواجه المتهمون اتهامات القتل العمد والشروع فيه وحيازة أسلحة نارية، والتجمهر وارتكاب أعمال عنف بمنطقة المطرية، فى 25 يناير 2015.

كما وجهت لهم تهم قتل مجند شرطة وإصابة ضابط والتعدى على 22 آخرين بينهم سيدات من معارضى الإخوان بالمطرية، وحيازة أسلحة نارية وإتلاف ممتلكات عامة منها 3 سيارات إسعاف، وسيارة شرطة، وأتوبيس نقل عام، وحيازة مواد تعد من ضمن المفرقعات، وذلك على خلفية أحداث العنف التى شهدتها المطرية فى يناير 2015 وأصدرت المحكمة أحكامها المتقدمة.

وأسندت النيابة إلى المتهمين تهم ارتكاب جرائم القتل العمد والشروع في القتل، ومقاومة السلطات والتجمهر والتظاهر غير القانوني والبلطجة واستعراض القوة والتلويح بالعنف، وإتلاف الممتلكات العامة والخاصة