أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أمس الثلاثاء أن وحشية الشرطة الأمريكية فيواقعة.. المزيد

الشرطة,قتل,حادث,أمريكا,الأمم المتحدة,العنصرية,اخبار العالم,فلويد,السود,المظاهرات الأمريكية,اخر اخبار العالم,اخبار دولية,جورج فلوي,احنجاجات

السبت 8 أغسطس 2020 - 14:07
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

موقفنا من العنصرية واضح

الأمم المتحدة تهاجم أمريكا: وحشية الشرطة هي سبب الاحتجاجات

احتجاجات أمريكا
احتجاجات أمريكا

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أمس الثلاثاء، أن وحشية الشرطة الأمريكية في واقعة مقتل جورج فلويد هي السبب في الاحتجاجات التي تشهدها الولايات المتحدة هذه الفترة بسبب العنصرية.



وذكر غوتيرش في رسالة إلى موظفي الأمم المتحدة والصحفيين المعتمدين بالمنظمة الدولية فى نيويورك، أن: “العمل الإجرامي ووحشة الشرطة أدى إلى الاحتجاجات واسعة الانتشار في الولايات المتحدة الأمريكية والآن في جميع أنحاء العالم.

ووفقًا لوكالة روسيا اليوم الروسية أضاف الأمين العام أنه: “نواجه تحديًا عاجلًأ وهو وباء العنصرية وموقف الأمم المتحدة من العنصرية واضح جدًا، وهذا البلاء ينتهك ميثاق الأمم المتحدة ويضعف قيمنا الأساسية.

كما أشار غوتيريش إلى أن مكتب الأخلاقيات التابع للأمم المتحدة قام بتوزيع مجموعة من توجيهات السلوك على موظفي الأمم المتحدة مؤخرًا، وهذه الإرشادات التي تم توزيعها لا تشير إلى أن موظفي الأمم المتخدة سيظلون يتعاملوا بحيادية في مواجهة العنصرية، وأكد على عدم وجود حظر على التعبير الشخصي للتضامن أو المشاركة المدنية السلمية.

آخر مستجدات أحداث أمريكا.

وكان قد ظهر نواب ديمقراطيون على رأسهم نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب، وقاموا فيه بالإنحناء لتكريم جورج فلويد الأمريكي من أصول أفريقية الذي قتل خنقًا عندما ضغط رجل الشرطة بركبته على عنق فلويد أثناء محاولة توقيفه من قبل الشرطة.

وكان قد رقع بعض رجال الشرطة الأمريكية على ركبتيهم اعتذارًا لجورج فلويد وندد البعض بحادثة القتل على يد زملاء لهم، كما أنضم بعض رجال الشرطة الأمريكية إلى الاحتجاجات المناهضة للعنصرية وعنف الشرطة تجاه السود.

وصرح آرت أسيفيدو قائد الشرطة فى هيوستن مسقط رأس فلويد بنه يجب إدانة حادث مقتل جورج فلويد من قبل الجميع، كما أكد على أن هذه الممارسات العنيفة من شأنها إثارة الفتن والعنصرية.

كما أنضم قائد شركو هيوستن الأسبوع الماضي إلى مسيرة قضائية “ادعم جورج فلويد”، مشيرًا في مخاطبته للمحتجين إلى حقهم في التظاهر، وعبر عن غضبه من الأمريكيين الذين لا يرون مشكلة في مقتل جورج فلويد.

وشهدت الاحتجاجات في أمريكا عمليات اعتقالات للمتظاهرين وقتل على يد الشرطة بالرصاص الحي، كما شهدت الاحتجاجات عنف من الجانبين وعمليات نهب وسرقة للمتاجر الكبري وتخريب خرجت فيه المظاهرات عن إطار السلمية.