شاب في العشرينيات من العمر حظي بحب الجميع وع رف بين أصحابه بالبساطة ونال الاحترام من كافة الناس خرج.. المزيد

كفر الشيخ,قتل,البرلس,بلطيم,احمد اسماعيل,حق احمد لازم يرجع الكفراوي يتعدم,صالات جيم

الجمعة 27 نوفمبر 2020 - 21:44
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

ضربه بقطعة حديدية

القصة الكاملة لمصرع شاب داخل الجيم ببلطيم

المجني عليه أحمد إسماعيل
المجني عليه أحمد إسماعيل

شاب في العشرينات من عمره، عرف بالبساطة وحب الخير للجميع؛ فحظى بالحب والاحترام من أقاربه وزملائه وجيرانه، خرج من منزله ليمارس هوايته المفضلة، التي تتمثل في الألعاب الرياضية بإحدى الصالات بمدينة بلطيم التابعة لمحافظة كفر الشيخ، ولم يتوقع أنها المرة الأخيرة التي يرى فيها أهله وأسرته، ليعود إليهم جثة هامدة غارقة في دمائه، فعم الحزن على أهله ومحبيه واستقبلوا خبر الوفاة بعيون باكية، نزفت بالدموع جرحا على وداعه.



إنه أحمد إسماعيل زغلول، 23 سنة، طالب بكلية التجارة بمعهد الشريف بكفر الشيخ، الذي قتل على يد "ع.ج.ع" 22 سنة، إثر ضربه بقطعة حديدية في صالة الألعاب الرياضية، حيث ألقي القبض على المتهم، وتحرر المحضر رقم 7084 جنح مركز شرطة البرلس 2020م.

أحداث الواقعة

 وأكد ابن خالة المجني عليه "ز.م"، أنه تم قتله أثناء تواجده برفقة عدد من الشباب في صالة للألعاب الرياضية  بمدينة بلطيم، فحدثت مناقشة بين المجني عليه وشخص آخر "خ.ا" 22 سنة، وتدخل المتهم مستفزًا المجني عليه، وتطور النقاش بينهما  وحاول عدد من المتواجدين إنهاء الخلاف، فرد المجني عليه بأن علاقته طيبة ب"ع.ج.ع"، ثم توجه المجني عليه ليكمل تدريباته، ففوجئ بالمتهم يجري خلفه وضربه 3 ضربات متتالية بكتلة حديدية فوق رأسه وزنها 5 كيلو، وسقط المجني عليه أرضا، ثم ألحقه بضربة ببطنه.

وأضاف ابن خالة المجني عليه، في تصريح خاص لـ "اليوم الجديد"، أنه تم نقل المجني عليه  لمستشفى برج البرلس، ولخطورة حالته تم نقله لمستشفى كفر الشيخ العام، وتبين من التقرير الطبي إصابته بنزيف في المخ وكسر بالجمجمة، ومطلوب إجراء عملية جراحية وتم تحويله لمستشفى الفتح التخصصي، وتم إجراء العملية وتوفي بعدها.

أصدقاء المجني عليه

وتفاعل أبناء مدينة بلطيم التابعة لمحافظة كفر الشيخ، عبر موقع التواصل الإجتماعي"فيس بوك"، خلال جروب يحمل اسم "حق الشهيد احمد اسماعيل"، مشيدين له بأخلاقه الحميدة المتمثلة في الطيبة والبساطة بحسب قولهم.

حيث نشر أحد الرواد عبر الجروب المذكور سلفا، صورة للفقيد قائلا: "أحمد من أطيب الشخصيات اللي ممكن تتعامل معاها.. شخص بسيط جدا ومبيحبش يشوف حد زعلان منه أو زعلان عموما وكان بيحافظ على صلاته وبار بوالدته.. أحمد اتغدر بيه من بلطجي ضربه وكسرله الجمجمة واتوفى".

 

 ومن جانبه تلقى اللواء محمود حسن، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من اللواء هيثم عطا، مدير إدارة البحث الجنائي، يفيد بمصرع أحمد اسماعيل زغلول، 23 سنة، طالب بكلية التجارة بمعهد الشريف بكفر الشيخ، إثر ضربه بقطعة حديدية" " من "ع.ج.ع"22. 

وتم استدعاء شقيقه المجني عليه " إيمان إسماعيل " لأخذ أقوالها، حيث اتهمت  "ع.ج.ع"22 سنة بقتل شقيقها بضربة بقطعة حديدية في صالة الألعاب الرياضية ببلطيم، وألقى القبض على المتهم، وتحرر المحضر رقم 7084  جنح مركز شرطة البرلس 2020م .

وتمكنت قوة أمنية برئاسة محمد أبو الخير، رئيس مباحث البرلس، من التوجه لمقر صالة الألعاب الرياضية وتبين أن صاحبها أنشأ مدخلا خاصا من داخل العقار، كما تم معاينة الباب الرئيسي فتبين أنه مغلق، وأن المترددين على صالة الألعاب يدخلون لممارسة التمارين الرياضية من المدخل الذي أنشأه صاحب العقار.

وألقي القبض على المتهم، وبإحالته لنيابة البرلس قرر وكيل النيابة تحت إشراف المستشار ياسر الرفاعي، المحامي العام لنيابات كفر الشيخ ،حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.