بداية زواج الفنان أنور وجدي بالممثلة والمطربة ليلي مراد بدأت عندما كان الأول يقوم بالإخراج لفيلم ليلي..المزيد

زفاف,أنور وجدي,ليلي مراد,صحف

الأربعاء 30 سبتمبر 2020 - 01:29
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

شاهد| أنور وجدي وليلى مراد يقضيان شهر العسل بالإسكندرية

أنور وجدي وليلي مراد
أنور وجدي وليلي مراد

بداية زواج الفنان أنور وجدي بالممثلة والمطربة ليلي مراد بدأت عندما كان الأول يقوم بإخراج فيلم "ليلي بنت الفقراء" وتحديدا في 17 يوليو عام 1945، حيث قام أنور وجدي بتقديم الدعوة لجميع أفراد الفيلم بالإضافة إلي دعوة كاميرات الصحفيين لكي يقوموا بالتقاط مجموعة من الصور للترويج للفيلم، وكان معروف عن أنور وجدي أنه أستاذ في الدعاية لأفلامه ولديه القدرة للترويج لأي شيء.



وكان مفترض في نهاية الفيلم أن ترتدي البطلة ليلي مراد فستان الفرح حتي تتزوج من بطل الفيلم أنور وجدي وأقامة حفل زفاف لهم وفقا للسيناريو الذي كتبه المخرج كمال سليم.

زواج ليلي مراد من أنور وجدي

وبعد انتهاء المشهد التي ارتدت فيه ليلي مراد الفستان فأجي الجميع بأنه عقد قرانه علي ليلي قبل يومين في محكمة مصر الابتدائية الشرعية، وقاما بتأسيس شقة بعمارة الإيموبيليا، صفق الجميع للخبر ولكن بعد دقائق بدأ البعض يفيق من الصدمة حيث ملأت الصحف في اليوم الثاني بالخبر، وكان وقعه كالقنبلة علي الجميع في الوسط الفني والاجتماعي، ليس بسبب الاختلاف بين الديانتين، حيث صممت ليلي مراد أن تصر علي يهوديتها.

ولكن السبب الرئيسي في الصدمة وبدأت الأسئلة تتوالي، كيف يمكن لممثل يبدأ حياته المهنية سواء في الإخراج أو التمثيل أن يتزوج ممثلة بحجم وقامة ليلي مراد التي كانت مشهورة في ذلك الوقت وملء السمع والبصر، بالإضافة إلي أن أنور وجدي ابن الأربعة والثلاثين عاما، كان معروفه عنه أنه تزوج مرتين قبل الزواج بليلي مراد.

تزوج أنور وجدي قبل الزواج من ليلي مراد بالراقصة قدرية حلمي، التي كانت تعمل بفرقة بديعة مصابني، ثم الممثلة إلهام حسين بطلة فيلم "يوم سعيد" بالإضافة إلي أن أنور وجدي كان معروف عنه أنه دون جوان وله علاقات نسائية كثيرة.

ورأي البعض أن أنور وجدي تزوج من ليلي مراد من أجل مصلحته الشخصية، حيث أراد أن يعتلي قمة المجد من علي أكتاف ليلي مراد، وأنها هي السلم الذي سوف يصعد إلي المجد من خلالها.

ولكن رغم كل ما قيل قرر أنور وجدي استكمال حياتهم والسفر إلي الإسكندرية لقضاء شهر العسل هناك، ونشرت الصحف صورة تجمع الزوجان في لقطة واحدة في مدينة الإسكندرية وهي يقضيان شهر العسل.

 

 

استمرت حياة أنور وجدي وليلي مراد 8 سنوات، وأعلنا انفصالهما خلالها كثيرا، ولكن في النهاية قررا الطلاق وعدم استكمال حياتهم الزوجية.