وجهت شرطة مقاطعة فيرفاكس بولاية فرجينيا اتهامات لضباط من أفرادها يدعى تايلر تيمبرليك بالعنف وترهيب المواطنين

الشرطة,مجلس النواب,وفاة,حادث,أمريكا,نتيجة,جورج فلويد,اخبار امريكا,اخر اخبار العالم,اخبار دولية,العنصرية في أمريكا,بلاد بره,الاحتجاجات الامريكية,التظاهرات الامريكية,شرطة مينيابوليس,ولاية فيرجينيا

السبت 26 سبتمبر 2020 - 23:25
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الحادث وقع في فيريجينا

بعد مأساة فلويد.. شاهد| شرطي أمريكي يصعق رجلا أسودا بالكهرباء

ضابط أمريكي يروع مواطن من أصل أفريقي في فيريجينا
ضابط أمريكي يروع مواطن من أصل أفريقي في فيريجينا

وجهت شرطة مقاطعة فيرفاكس بولاية فرجينيا، اتهامات لضباط من أفرادها يدعى تايلر تيمبرليك، بالعنف وترهيب المواطنين بعد استخدامه مسدسا صاعقا لترويع مواطن أمريكي ذو أصول أمريكية، في حادث مماثل لما حدث مع جروج فلويد الذي لقى حتفة على أيدي رجال الشرطة في مينيابوليس، والتي قامت الأخيرة على إصرها بتفكيك جهاز الشرطة وإعادة هيكلته، نتيجة لتصاعد الاحتجاجات الامريكية.



شرطي يعتدي على مواطن ذو أصول أفريقية في فيرجيينا

نشرت شرطة مقاطعة فيرفاكس، فيرفاكس بولاية فرجينيا، لقطات من الكاميرا المثبتة على سترة الضابط تايلر تيمبرليك، الذي روع مواطنًا أمريكًا ينحدر من أصول أفريقية، واستخدم مسدس صاعق لإرهابه، بينما ظل الرجل يصرخ بنفس بآخر جملة قالها جورج فلويد قبل أن يلفظ أنفاسة الأخيرة: لا استطيع التنفس.

من جانبه قال إدوين سي.روسلر جونيور، قائد الشرطة في المقاطعة، في مؤتمر صحفي عقده السبت الماضي، إن الفيديو بتاريخ الجمعة 5 يونيو، مشيرًا إلى أن الضابط تايلر تيمبرليك، انتهك القانون وارتكب أعمال إجرامية تخون يمين المنصب، وتتجاهل قدسية الحياة البشرية، حسبما أفادت شبكة سي إن إن الامريكية.

وأضاف: أن الفيديو يقوض ثقة المواطنين في ضباط الشرطة ليس في بمقاطعة فيرفاكس فحسب، وإنما في جميع أنحاء العالم، مؤكدًا أن هذه الأفعال غير مقبولة، وأن الضابط قد يواجه عقوبة السجن لمدة 3 سنوات على الأقل، وأن جميع الضباط الذين كانوا في الدائرة تم إعفاءهم من الخدمة لحين انتهاء جميع التحقيقات الإدراية والجنائية.

ويأتي هذا الحادث في وقت تتصاعد فيه التوترات في جميع أنحاء البلاد، نتيجة التظاهرات الأمريكية المننده بالعنصرية، عقب  وفاة جورج فلويد على أيدي الشرطة في مينابوليس، وطالبت الاحتجاجا بالعدالة وبحق فلويد وكافة الأفارقة الآخرين الذين يعانون من عنف الشرطة الأمريكية.

تفكيك جهاز الشرطة في مينيابوليس

أعلنت شرطة مينيابوليس، تفكيك جهاز الشرطة وإعادة هيكلتهه مرة آخرى، نتيجة للتظاهرات التي تنتشر بكافة أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية، احتجاجًا على وفاة جورج فلويد، الذي لقى حتفه على أيدى ضابط من جهاز شرطة مينيابوليس.

من جانبها قالت ليزا بيندر، رئيسة المجلس البلدي في مينيابوليس، في تصريحات صحافية لشبكة سي إن إن أمس الأحد: إن مجلس البلدية ملتزم بتفكيك جهاز شرطة مينيابوليس وإعادة هيكلته مرة آخرى بما يضمن تشكيل جهاز جديد يحافظ على أمن المجتمع ويحترم قوانينه بالتعاون مع المواطنين.

وأضافت: أن مجلس المدينة يخطط لتحويل الأموال المخصصة للشرطة، إلى مشروعات تنموية تخدم المواطنين، وأن المجلس يدرس مسارات استبدال جهاز شرطة المقاطعة الحالي، مشيرة إلى أن تنفيذ الأفكار المتعلقة بعدم وجود قوات شرطة لا يعد مشروعًا سهل التطبيق، ولن يحدث في القريب العاجل.

ومن المقرر أن يتقدم أعضاء مجلس النواب الديمقراطين، في وقت لاحق اليوم الإثنين، بمشروع قانون، يستهدف إصلاح جهاز الشرطة في كافة أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية؛ لأن ممارسات الأخيرة ضد السود تعد نتيجة لسنوات العنصرية التي عانت منها البلاد منذ عصر العبودية.