أصدرت نقابة المحامين بيانا رسميا يتقدم فيه بشكوى رسمية ضد مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك بعد تجاوزاته الم

الأهلي,مصر,القاهرة,يوتيوب,الزمالك,القلعة,السب,مرتضى منصور,نقابة المحامين,محمد عثمان

السبت 19 سبتمبر 2020 - 16:44
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

مطالبين بالتحقيق معه

شباب المحامين يتقدمون بشكوى رسمية ضد مرتضى منصور

مرتضى منصور
مرتضى منصور

أصدر شباب المحامين، بيانًا رسميًا، اليوم الإثنين، يؤكدون فيه تقدمها بشكوى رسمية للنقابة ضد مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، بعد تجاوزاته المستمرة ضد محمد عثمان، المحامي بالنقض والمستشار القانوني السابق للأهلي.



وجاء نص بيان شباب المحاميين كالآتي: نظرًا لما حدث ويحدث الآن من تجاوزات مؤسفة وتطاول مستمر لرموز مهنة المحاماة، وبما يسيء للمهنة الأبية من أحد الزملاء الدائم السب والتطاول هو الزميل مرتضی منصور المحامي.

وتابع البيان: حيث قام بسب وإهانة العديد من الزملاء الأجلاء على رأسهم، محمد عثمان المحامي، نقيب محامين شمال القاهرة السابق، والمستشار جميل السعيد المحامي، وغيرهم الكثير من الزملاء المحامين في جمهورية مصر العربية والوطن العربي.

وأردف: لذا كان وقد وجب علينا نحن أعضاء شباب المحامين المنتخبين عن السادة محامين مصر رفضنا لهذا السلوك المهين.

 وختم: في إطار حرصنا على الحفاظ على الأدب العام وأسس المهنة أن نعبر عن رفضنا التام والتقدم بشكوى ضد الزميل المتجاوز للتحقيق معه بالنقابة العامة للمحامين، وذلك في إطار مسؤوليتنا التي ألقاها على أعتاقنا السادة المحامين؛ للحفاظ على النقابة ومكانتها الرفيعة والمرموقة وتطهير أنفسنا من أي متجاوز أو مسيء.

 

 

مرتضى منصور يرد على تصريحات مستشار الأهلي

وشن رئيس نادي الزمالك، هجوما ناريًا على محمد عثمان، المستشار القانوني السابق للنادي الأهلي،  بعد الخلافات التي حدثت بينهما خلال الفترة الأخيرة، حيث وجه رئيس القلعة البيضاء بعض الاتهامات لعثمان، تخص ذمته المالية ونزاهته في التعامل مع وكلائه.

وتابع مرتضى منصور: مين دة يا ولد اللي اتعمل في الشمعة، ده أنا في السجن كنت راجل أوي.

محمد عثمان يهاجم رئيس الزمالك

وكان محمد عثمان، المحامي بالنقض، قد هاجم مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، بعد أن أعلن استقالته من منصب المستشار القانوني للأهلي.

وقال عثمان خلال فيديو نشره عبر صفحته الشخصية على موقع الفيديوهات يوتيوب:  اتهامات مرتضى منصور لي باطلة، ولا يملك شجاعة الرد عليها، والذي جعلني ألجأ لتلك الطريقة تطاوله على الجميع دون رقيب أو حسيب، حتى فاق الأمر الحد، ومن هنا كان لابد الرد على المذكور بذات الطريقة، وسوف أعرض على الرأي العام حقائق وليست أكاذيب.

وتابع: بداية علاقتي بمرتضى عندما كنت بالجامعة، وكان يتم اعتقالنا في قضايا وطنية، حتى وصول إلى كرسي النواب بطرق غير مشروعة.