دعم نجم مانشستر سيتي ومهاجم إنجلترا رحيم سترلينج الاحتجاجات المضادة للعنصرية والتي اندلعت بعد.. المزيد.

الشرطة,مانشستر سيتي,الدوري,الدوري الإنجليزي,البريميرليج,وفاة,أرسنال,دعم,رحيم سترلينج

الخميس 24 سبتمبر 2020 - 06:39
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد واقعة جوروج فلويد

سترلينج يدعم المظاهرات المضادة للعنصرية

رحيم سترلينج
رحيم سترلينج

دعم نجم مانشستر سيتي ومهاجم إنجلترا، رحيم سترلينج، الاحتجاجات المضادة للعنصرية، والتي اندلعت بعد وفاة جورج فلويد في الولايات المتحدة، حيث أدت إلى الكثير من أعمال العنف والشغب في البلاد.



وقال سترلينج في تصريحات عبر شبكة بي بي سي، اليوم الإثنين،: الجميع في المملكة المتحدة بحاجة إلى فرص متساوية، لتحقيق العدالة الاجتماعية.

وأكد رحيم أن العنصرية مستمرة منذ مئات السنين، مشيرًا إلى أن الجميع يشعر بالكراهية لمثل تلك الأفعال.

وأضاف: الناس مستعدون للتغيير، ولكن هذا شيء يحتاج إلى أكثر من مجرد كلمات، كما تعلمون، نحن بحاجة إلى التغيير والقضاء على العنصرية في الأماكن التي تحتاج إلى تغيير.

وواصل: طالما أنهم يفعلون ذلك بسلمية وأمان وبدون إلحاق الضرر بأحد أو اقتحام أي متاجر، فليواصلوا الاحتجاج بهذه الطريقة السلمية، خاتما حديثه قائلا: المرض الوحيد في الوقت الحالي هو العنصرية التي نُقاتلها.

عودة الدوري الإنجليزي

ومن المقرر أن يعود الدوري الإنجليزي، يوم 17 يونيو المقبل، وسيشهد إقامة لقائي أستون فيلا في مواجهة شيفلد يونايتد، ومانشستر سيتي مع أرسنال.

وذكرت شبكة بي بي سي أنه لم يتم وضع جدول مواعيد لجميع المباريات بعد، لكن المسابقة ستنتهي على الأرجح يوم 2 أغسطس المقبل، فيما سيُقام نهائي كأس الاتحاد في الأسبوع التالي لانتهاء الدوري.

سترلينج يعارض عودة البريميرليج

أكد رحيم سترلينج، نجم فريق مانشستر سيتي الإنجليزي على خوفه الشديد من استئناف مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز مع استمرار تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأشار سترلينج، في تصريحات أبرزتها صحيفة ديلي ميل البريطانية، إلى أنه يجب على السلطات المسؤولة أن تضمن سلامة اللاعبين والموظفين والمسؤولين بعد عودة الدوري الإنجليزي، مضيفًا: عودة البريميرليج لا يمكن أن تكون فقط لأسباب متعلقة لكرة القدم، بل يجب أن تعود وهناك آمان للاعبي كرة القدم وجميع الطواقم في الفريق والحكام.

احتجاجات متواصلة بعد مقتل جورج فلويد

وتشهد عدة مدن أمريكية، احتجاجات متواصلة، منذ مقتل جوروج فلويد على يد الشرطي ديريك شوفين في مينيابوليس بولاية مينيسوتا، بعد وضع الشرطي ركبته على عنق فلويد لأكثر من 8 دقائق، ردد خلالها الضحية عبارة "لا أستطيع التنفس".

وأصدرت شرطة مينيابوليس Minneapolis، نسخة من المكالمة التي تلقتها 911، والتي جلبت الشرطة إلى متجر البقالة الذي كان يتواجد به جورج فلويد، حيث أبلغ المتصل عن وجود شخص كان يشتري علبة سجائر ويحمل فاتورة مزورة، وأن الشخص مخمور للغاية، ولا يستطيع السيطرة على نفسه ولا يتصرف بشكل صحيح.