قالت صحيفة الجارديان البريطانية اليوم الأحد إن الرئيس السيسي تبنى مبادرة لإنهاء ما يقرب من عقد من الحرب الأه

السيسي,حفتر,ليبيا,مصر,القاهرة,فرنسا,الرئيس السيسي,علي عبد العال,مجلس النواب,الغربية,رئيس الوزراء,وزير الخارجية,رئيس مجلس النواب,المخابرات

الجمعة 18 سبتمبر 2020 - 11:58
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد إطلاقه لإعلان القاهرة

الجارديان: مبادرة السيسي تنهي عقدًا من الحرب في ليبيا

الرئيس السيسي خلال لقائه مع حفتر وعقيلة صالح
الرئيس السيسي خلال لقائه مع حفتر وعقيلة صالح

قالت صحيفة الجارديان البريطانية، اليوم الأحد، إن الرئيس السيسي تبنى مبادرة لإنهاء ما يقرب من عقد من الحرب الأهلية في ليبيا، بموافقة القائد الرئيسي في شرق البلاد الغنية بالنفط خليفة حفتر، مشيرة إلى أن المباردة المصرية تأتي بالتزامن مع حث القوى الغربية القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني على عدم استغلال ميزتها العسكرية الجديدة باستمرار الحرب نحو الشرق، ولكن بدلاً من ذلك عليهم استئناف محادثات السلام بهدف تشكيل حكومة وحدة وطنية جديدة.



وذكرت الجارديان، أن الرئيس السيسي، أكد أنه لا يمكن أن يكون هناك استقرار في ليبيا بدون تبني الخيارات السلمية، مشددًا على وحدة المؤسسات الوطنية.

السيسي يستقبل حفتر وصالح بالقاهرة

واستقبل الرئيس عبد الفتاح السيسى، أمس السبت، كلا من عقيلة صالح رئيس مجلس النواب الليبي، والمشير خليفة حفتر القائد العام للقوات المسلحة الليبية، بقصر الاتحادية، وذلك بحضور الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب، والفريق أول محمد زكي وزير الدفاع والإنتاج الحربي، ووزير الخارجية سامح شكري، واللواء عباس کامل رئيس المخابرات العامة.

السيسي يطلق إعلان القاهرة لحل الأزمة الليبية

وأطلق الرئيس السيسي، أمس السبت، مبادرة إعلان القاهرة لحل الأزمة في ليبيا، والحفاظ على استقرار أراضيها ومقدرات شعبها.

وقال السيسي، إن الإعلان بمثابة رسالة إلى العالم، ويتضمن رغبة أكيدة في إنفاذ إرادة الشعب الليبي في الاستقرار، والحفاظ على وحدة بلادهم، ووضع مصلحة ليبيا فوق أي اعتبار.

وتلقى الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأحد، اتصالًا هاتفيًا من رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، أعلن خلالها ترحيب بلاده بالمبادرة التي أطلقها السيسي لوقف القتال في ليبيا.

كما بحث الجانبان التعاون المشترك في مجالي الصناعة والقضاء.

فرنسا تشيد بإعلان القاهرة

ومن جانبها، أعربت فرنسا، أمس السبت، تأييدها لإعلان القاهرة، والذي يهدف إلى الوقف الفوري للقتال واستئناف المفاوضات في إطار اللجنة العسكرية المشتركة 5 + 5، ومغادرة المرتزقة الأجانب من ليبيا، وذلك من خلال وزير الخارجية الفرنسي جان لودريان، والذي أجرى اتصالًا هاتفيًا مع وزير الخارجية سامح شكري، لبحث الأوضاع في ليبيا.

وهنأ وزير خارجية فرنسا، مصر على الجهود التي بذلتها بشأن الملف الليبي، ورحب بالمبادرة.