أكد وائل سرحان نقيب العاملين بهيئة الإسعاف المصرية ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد كوفيد - 19 بي

مصر,سيارات,وفاة,الهيئة الوطنية,إصابة,الصحة,الحرارة,نتيجة,الإسعاف

السبت 19 سبتمبر 2020 - 11:02
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

"العاملين بالإسعاف": ارتفاع حالات الإصابة بكورونا بين المسعفين لـ100

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أكد وائل سرحان، نقيب العاملين بهيئة الإسعاف المصرية، ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) بين أطقم الإسعاف إلى 100 حالة إصابة، وحالتي وفاة.  



وأوضح، في تصريحات له اليوم، أنه تم إصابة 36 حالة من أسر العاملين بالهيئة بفيروس كورونا المستجد، وأن نسبة الإصابة بين العاملين بالإسعاف من أكبر النسب للإصابة بين الفريق الطبي مقارنة بنسبة عدد العاملين بكل القطاع الطبي في مصر.  

وطالب بتحويل كل سيارات الإسعاف للعمل بنفس بروتوكول سيارات كورونا وبنفس المستلزمات الطبية، وإلغاء الخدمات بأجر أو الخدمات غير الإسعافية أو غير الطارئة وتقوم سيارات الإسعاف بالعمل على الخدمات الطارئة.  

وطالب سرحان بزيادة المستلزمات الطبية التي يتم توزيعها على أطقم السيارات بما يتناسب مع معدل الخدمات، وتوزيع ماسكات وجوانتيات علي العاملين الإداريين المخالطين للسيارات، وحل مشكلة تكدس الأطقم بالمبيت، خاصة بالمرافق الرئيسية.

إصابات بين العاملين في "الوطنية للإعلام"

قالت الهيئة الوطنية للإعلام، إنه في إطار متابعتها اليومية وحرصًا على سلامة وصحة العاملين بها، وردًا على ما أثير من شائعات متداولة على بعض مواقع التواصل الاجتماعي ليس لها أساس من الصحة.

وسوف تقوم الهيئة برئاسة حسين زين، بالعديد من الجهود والإجراءات من تواصل ومتابعة مع كل الحالات وإجراء الفحوصات الطبية والتحاليل اللازمة وفقًا لبروتوكول العلاج المتبع لوزارة الصحة والسكان، والتي وصل عددهم إلى 50 حالة، معظمهم جاء نتيجة مخالطة خارجية، وضمنهم الزملاء بالمعاش وتعافى منهم عدد 15 شخصا.   وتابعت الهيئة: "وتدعيما للإجراءات الاحترازية والوقائية المتبعة للحفاظ على سلامة وصحة العاملين بالوطنية للإعلام.

وأضاف البيان أنه تم اليوم تركيب بوابات تعقيم ببوابات دخول المبنى، مع استمرار كافة أعمال التطهير والتعقيم بمختلف الأماكن وقياس درجة الحرارة للعاملين والتأكيد على الدخول للمبنى بارتداء الكمامة وأيضًا طوال فترة التواجد بالعمل".

ولفتت الرعاية الطبية بالوطنية للإعلام، إلى أنه ردًا على ما أثير ببعض مواقع التواصل الاجتماعي فإنها تتحمل كافة تكاليف علاج وصرف أدوية لجميع العاملين بها وضمنهم الزملاء بالمعاش، كما تتحمل تكاليف العمليات التي تجرى للزملاء بدون حد أقصى وتكاليف العلاج الكيمياوي والبيولوجي.

وذكرت الرعاية الطبية، أنها تتابع كافة الحالات المصابة والتأكد من تقديم كافة الخدمات الطبية اللازمة من فحوصات وعمل الأشعة والتحاليل اللازمة وتستمر المتابعة حتى تعافى الحالات، مشيرة إلى أنها مستمرة فى تلقى بلاغات الحالات المشتبه بهم أو المصابة على أرقام هواتف بوحدة الطوارئ بالرعاية الطبية تعمل على مدار 24 ساعة، وعلى الفور تقوم الرعاية الطبية بالتواصل لتذليل كافة العقبات أمامهم تجنبًا للتزاحم الذى يحدث بالمستشفيات بسبب صعوبة ودقة الظرف الذى نمر به جميعًا ويدركه الجميع.