أعلن المتحدث باسم رئيس كازاخستان بيريك أوالي اليوم السبت إصابة رئيس البلاد قاسم جومارت

الشرطة,تويتر,روسيا,وفاة,إصابة,فيس بوك,حقوق الإنسان,رئيس كازاخستان

السبت 26 سبتمبر 2020 - 20:36
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

إصابة رئيس جمهورية كازاخستان بفيروس كورونا

رئيس كازاخستان
رئيس كازاخستان

أعلن المتحدث باسم رئيس كازاخستان بيريك أوالي اليوم السبت إصابة رئيس البلاد قاسم جومارت توكاييف، بفيروس كورونا المستجد " كوفيد-19"، مضيفًا أنه يخضع حاليًا للعلاج في المستشفى.



وأوضح أوالي - في تغريدة على موقع التدوينات القصيرة (تويتر)، نقلتها قناة (روسيا اليوم) الإخبارية - أن "توكاييف البالغ من العمر 67 عامًا يخضع لفحوص طبية منتظمة، مشيرا إلى أن السلطات اتخذت إجراءات إضافية للسلامة في مقر الرئاسة، مضيفا أن "الرئيس يواصل عمله المعتاد وصحته ليست في خطر".

وسجلت كازاخستان - حتى الآن - 12 ألفا و511 إصابة بفيروس كورونا و53 حالة وفاة.

وكانت السلطات في كازاخستان خففت الشهر المنصرم إجراءات العزل العام بعد استمرارها لشهرين، وأبقت على قواعد التباعد الاجتماعي ومددت إغلاق الحدود.

وأعلن السكرتير الصحفى لرئيس كازاخستان، بيريك والى اليوم السبت إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وقال والى - فى منشور على صفحته على (فيس بوك) : "أصدقائى الأعزاء! لسوء الحظ، أريد أن أبلغكم أن الاختبار الأخير للكشف عن الفيروس التاجى أظهر نتيجة إيجابية، على الرغم من اتخاذى جميع التدابير الوقائية"، وفقا لوكالة أنباء سبوتنيك الروسية.

وأشار والى إلى أنه موجود حاليا فى المستشفى ويخضع للرعاية الطبية، لافتا إلى أن حالته الصحية مستقرة. وأضاف "أريد أن أقول أن رئيس كازاخستان قاسم جومارت توكاييف يواصل العمل وفقًا للجدول الزمني. لا شيء يهدد صحته".

وأعلنت وزارة الصحة الكازاخستانية - فى بيان - تسجيل 199 حالة جديدة خلال 24 ساعة الأخيرة.

اعتقال عشرات المتظاهرين فى كازاخستان خلال مظاهرة للمعارضة ضد الحكومة

ألقت الشرطة فى ألما اتا، كبرى مدن كازاخستان، القبض على عشرات المتظاهرين المناهضين للحكومة الذين نزلوا إلى الشوارع اليوم السبت، وذلك على الرغم من توقع دخول قانون جديد أكثر ليبرالية بشأن المظاهرات حيز التنفيذ.

 غير أن المسؤولين قالوا إنه رغم أن القانون دخل حيز التنفيذ فعليا اليوم السبت فإنه يستلزم فترة إخطار لمدة خمسة أيام قبل التطبيق العملي، وقالوا إن جماعات المعارضة لم تخطر السلطات بخططها لتلك المسيرات، إلى جانب كونها تنتهك قواعد التباعد الاجتماعى لمواجهة وباء كوفيد-19.

وكثيرا ما واجهت كازاخستان انتقادات من جماعات مدافعة عن حقوق الإنسان لاشتراطها حصول أى تجمع عام على موافقة مسبقة من السلطات. إلا أن رئيس البلاد قاسم جومارت توكاييف وقع أواخر الشهر الماضى قانونا يلغى هذا الشرط.