وثقت بالجميع ثم فجروا بها حبة أناناس لكنها من تفكر في نفسها ولكن في جنينها بأبشع طريقة قتل من الممكن أن يت

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

السبت 24 أكتوبر 2020 - 08:31
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

"وثقت بهم وفجروها بالأناناس".. قصة وفاة أنثى الفيل بالهند

"وثقت بالجميع ثم فجروا بها حبة أناناس، لكنها من لم تفكر في نفسها ولكن في جنينها".. بأبشع طريقة قتل من الممكن أن يتم سردها، تلذذ بعض الأشخاص القرويين بقتل أنثى فيل حامل في ولاية كرالا في الهند، بعدما تخلوا عن إنسانيتهم وأدميتهم وأطعموها قطعة أناناس بها مفرقعات نارية، وهو الأمر الذي تسبب لها في آلالام كبيرة قبل أن تلقى حتفها وهي واقفة.



تلك الواقعة ظهرت بعدما قام ضابط في غابات شمال كرالا بالهند بوصف تفاصيل الوفاة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي ونشر صورًا لها.

وخرجت أنثى الفيل الحامل من قرية في ولاية كيرالا، باحثة عن الطعام، ومن ثم قام بعض من أهالي القرية بإطعامها ثمرة كبيرة من الأناناس وكانت مفخخة ثم وضعتها في فمها وأنفجرت بها وتعرضت لتشوهات كبيرة في منطقة اللسان والفك وأصيبت ببعض الحروق الكبيرة الخطيرة.  

 

وبعد إصابتها بتلك الحروق بدأت تتجول في القرية باحثة عن من يخفف من آلامها ولكن لم يكن أحد رحيمًا بها ورفض أهالي وسكان القرية تقديم العلاج لها ورحمتها من آلالامها ولم تؤذ أي شيء في طريقها ولم تتناول أي شيء بسبب أضرار الإصابة التي لحقت بها. ثم توجهت أنثى الفيل إلى أحد الأنهار الموجودة في القرية في محاولة منها للتخفيف عن الآلام التي تعرض لها، وبعدها اكتشف مسؤولو الغابات تلك الأثنى وحاولوا إنقاذها واستخدموا فيلة إخرى حتى تقودها خارج النهر.

وبعد ساعات من تقديم المساعدة لأثنى الفيل والتي لم تكن كافية لإنقاذها بعد البشاعة التي تعرضت لها، نفقت وتوفيت وهي وصغيرها في بطنها وهي واقفة في الماء.  

 

 

تلك الحادثة وقعت في السابع والعشرين من شهر مايو الماضي، وتم تسجيل تلك القضية وبدأ التحقيق في مقتل تلك الأنثى الحامل، وقامت منظمة وايلد sos، بالإعلان عن جوائز مالية لمن يبلغ عن مرتكب تلك الجريمة، وأعلنت جمعية الرفق بالحيوان الدولية في الهند عن جائزة تقدر بـ 50 ألف روبية لأي شخص يبلغ عن الجاني أو يساعد في معلومات للقبض عليه.

وانتقد زعيم حزب بهاراتيا جاناتا، حكومة ولاية كارلا، وطالب بعزل وزير الغابات، والذي اكتفى بنشر اعتذار رسمي على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي.

وتضامن عدد كبير من الفنانين ومشاهير بوليوود والنشطاء عبر العالم مع أثنى الفيل، وأعربوا عن غضبهم برسومات اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي، ومن بينهم "أنوشكا، شرادها كابور، جون أبراهام، فيرات كوهلي".