هو أحد أهم الأعمدة السينمائية في مصر والذي استغله المخرجين في بداية حياته الفنية كشاب وسيم للظهور في الأدوار

مسلسل,المصري,قتل,وفاة,محمود عبد العزيز,وحيد حامد,سمير سيف,عاطف الطيب,الساحر محمود عبد العزيز

الثلاثاء 1 ديسمبر 2020 - 07:38
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

في ذكرى ميلاده

5 أعمال بقلم وحيد حامد غيرت جلد محمود عبد العزيز

الساحر محمود عبد العزيز
الساحر محمود عبد العزيز

يعد أحد أهم أعمدة السينما المصرية، والذي استغله المخرجين في بداية حياته الفنية، كشاب وسيم للظهور في الأدوار الرومانسية التي تتلائم مع ملامحه الشكلية، أنه الساحر محمود عبد العزيز التي تحل اليوم ذكرى ميلاده



تمرد محمود عبد العزيز على ملامحه الجذابه، ليُثبت للجميع أنه القادم من الخلف لكي يكون بالصفوف الأولى للسينما المصرية والعربية، قدم "الساحر" 120 عملا فنيا ما بين أفلام وأعمال درامية، فكان مأمور السجن ووجه النظام القبيح في "البرئ" والمصري المجند المحنك في "رأفت الهجان" وكان الفنان ونكهة المتعة في "الكيف" و"العار" و"ليلة البيبي دول" و"إبراهيم الأبيض" وغيرهم الكثير والكثير من الشخصيات التي لا تنسى على مدار 50 عاما.  

 

وفاة الممثل المصري محمود عبد العزيز - BBC News Arabic

وكما كان للساحر محمود عبد العزيز نكهته الكوميدية الخاصة في أفلام الكاتب محمود أبو زيد، كان ذو وجه مختلف مع الرائع وحيد حامد.

ونرصد من خلال هذا التقرير خماسية محمود عبد العزيز ووحيد حامد التي أبدعا فيهما معًا.

- طائر الليل الحزين

تم عرضه عام 1977، هو العمل الأول الذي حصل فيه محمود عبد العزيز على بطولة سينمائية، وقدم في ذات العام أكثر من 3 أفلام، اعتمدت جميعها على القصص الكوميدية الخفيفة، إلى أن قرر أن يقدم فيلم "طائر الليل الحزين".  

محمود عبد العزيز قبل وبعد رأفت الهجان - BBC News Arabic

وهو العمل الذي بدأ ينوه به محمود عبد العزيز عن قدراته التمثيلية بعيدًا عن ملامحمه، ليقدم شاب هارب من السجن يحاول إثبات براءته من جريمة قتل لم يقم بارتكابها، وتصادف أن هذا الفيلم هو الثالث أيضًا لوحيد حامد في عالم السينما.

شارك في هذا الفيلم نيللي ويحيى شاهين ومريم فخر الدين وشويكار ومن تأليف وحيد حامد وإخراج يحيى العلمي.  

- البرئ

مرت السنوات وانطلق كلًا من محمود عبد العزيز ووحيد حامد بطريقه، فاتخذ الثاني طريق لمعان نجمه مع عادل إمام ونور الشريف، وشرع يرسم الأول تاريخه الفني ما بين أفلام رومانسية واجتماعية، إلى أن اجتمعا مرة أخرى ليقدما التغيير والتميز معًا من خلال فيلم "البرئ"، الذي قدم به محمود عبد العزيز دورا من أهم أدوار حياته مع المخرج عاطف الطيب وأحمد زكي وحسن حسني وممدوح عبد العليم وأحمد راتب.

 

اتقن الساحر دور الشر فلم يعرفه الجمهور في هذه الأدوار، وهو من وضعه في صف مختلف من صفوف السينما وشباكها.  

- البشاير

لم يقدم محمود عبد العزيز الكثير من الأعمال الدرامية في فترة الشهرة الكبرى له ولمعان نجمه السينمائي، إلا أن الوضع مختلف حين يكون وحيد حامد هو كاتب العمل، وهذا ما حدث في مسلسل "البشاير"، الذي قدماه معًا عام 1987، والذي أبدع ونجح فيه الساحر بشكل كبير.

وشاركه في هذا المسلسل مديحة كامل وأحمد بدير وحسن حسني وسناء يونس ومن إخراج سمير سيف.

- الدنيا على جناح يمامة

“طبيخك غامق ليه يا طمطم" و"سبانخ وملوخية"، كانت هذه أشهر الجمل التي عُرف بها فيلم "الدنيا على جناح يمامة" والذي قدم به محمود عبد العزيز إلى جانب رفيق التغيير وحيد حامد دور سائق التاكسي.

وشارك الساحر في هذا الفيلم ميرفت أمين ويوسف شعبان ومن إخراج عاطف الطيب.

- سوق المتعة

كان فيلم "سوق المتعة" هو ختام الرحلة ما بين محمود عبد العزيز ووحيد حامد، وتم طرحه بالسينمات عام 2000، والذي عبر فيه الكاتب وجسده الفنان ببراعة أنك حين تتعود على الذل لن تقدر قيمة الحرية مهما قُدم لك من ترفيه لحياة كريمة.

شارك بهذا العمل كل من إلهام شاهين وفاروق الفيشاوي وحمدي أحمد ومن إخراج سمير سيف.