أعرب الكاتب الصحفي كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة عن تفاؤله بتراجع إصابات كورونا في الوسط الصحفي أمس

نقابة الصحفيين,وفاة,الهيئة الوطنية,إصابة,الصحة,نقيب الصحفيين

الخميس 9 يوليو 2020 - 01:00
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

كرم جبر :6 حالات وفاة بكورونا فى الوسط الصحفى

كرم جبر
كرم جبر

أعرب الكاتب الصحفي كرم جبر، رئيس الهيئة الوطنية للصحافة، عن تفاؤله بتراجع إصابات كورونا في الوسط الصحفي أمس واليوم.



وتابع جبر خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج «على مسؤوليتي» والمذاع على قناة صدى البلد :«تم تطهير المؤسسات الصحفية بمساعدة وزارة الصحة وتعاقدت هذه المؤسسات مع عدة جهات للحصول على كمامات بأسعار مقبولة».

 وأشار إلى أنه تم وضع بدائل للمؤسسات التي أغلقت بسبب كورونا كي تستمر عملية الطبع وأوضح أنه ثبت إصابة حالتين فقط من الحالات المشتبه بها، مردفا «الزميل بصحيفة الجمهورية الذي توفي بكورونا في المستشفى، لم يحدث معه إهمال لكنه تأخر إلى حد ما في الإبلاغ وتم توفير رعاية صحية عاجلة له، فضلا عن أن كافة الحالات التي ظهرت بدار الهلال تلفت العلاج اللازم.

تدشين جروب موحد للمؤسسات الصحفية لمتابعة كورونا 

واستنكر جبر نشر الشائعات حول الإصابات بفيروس كورونا في الوسط الصحفي، لافتا إلى أنه يفكر في تدشين جروب موحد للمؤسسات الصحفية للتواصل حال شعور أي صحفي بأعراض كورونا. 

وأوضح أن هناك تواصل بين الهيئة الوطنية للصحافة ونقابة الصحفيين بشأن إصابات كورونا، مؤكدا أن سلطة الهيئة الوطنية للصحافة تقتصرعلى الصحف القومية ولا تتوغل على سلطات أخرى، ودعا جبر رجال الأعمال إلى التبرع لصندوق نقابة الصحفيين المخصص لعلاج المصابين بكورونا.

6 حالات وفاة  في المؤسسات الصحفية القومية 

وأكد كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة، أن الهيئة رصدت 6 حالات وفاة بفيروس كورونا في المؤسسات الصحفية القومية منذ بداية الأزمة منهم حالتين في جريدة الأخبار و3 في الجمهورية، بينهم زميل واحد صحفي والباقي من الزملاء العمال والإداريين.

حالات تحتاج للرعاية الفورية 

وأضاف كرم جبر، أن الهيئة واجهت ضغوط عصيبة جداً في بداية الأزمة أثناء التعامل مع حالات الاشتباه بالفيروس، مضيفا: «أمس ظهرت حالتين بين الزملاء واليوم حالة واحدة وهذا مؤشر جيد».  ونوه إلي وجود حالات تحتاج للرعاية الفورية، مناشدا الزملاء في المؤسسات الصحفية القومية بعمل الأشعة والتحاليل فور ظهور الأعراض لمتابعة الحالة وتقديم الرعاية اللازمة لها.

ووجه رئيس الهيئة الوطنية للصحافة بضرورة تكاتف الجميع من أجل عبور هذه الأزمة، مطالبا بالتبرع في «صندوق طوارئ» بنقابة الصحفيين لتوفير العلاج اللازم للزملاء الصحفيين وخاصة في الصحف الحزبية والخاصة.