قالت وكالة نوفا الإيطالية وموقع المرصد الليبي اليوم الأربعاء إن المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي قدمت طلبا

حفتر,ليبيا,تركيا,طرابلس,الغربية,الزعيم,المخابرات,الرئيس التركي

الأحد 17 يناير 2021 - 15:44
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بهدف تسليمه للمحكمة الجنائية الدولية

عملية تركية في ليبيا لاعتقال سيف الإسلام القذافي

سيف الإسلام القذافي
سيف الإسلام القذافي

قالت وكالة نوفا الإيطالية وموقع المرصد الليبي، اليوم الأربعاء، إن المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي قدمت طلبًا إلى الدول الأوروبية وتركيا تطلب فيه اعتقال سيف الإسلام القذافي، نجل الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي.



تركيا تبحث عن سيف الإسلام القذافي

وأشار المرصد الليبي إلى أن تركيا أرسلت خطابًا للمحكمة الجنائية الدولية، تؤكد فيه أنها مستعدة لدعم اعتقال سيف الإسلام وتقديمه للمحكمة، مشيرة إلى أنها بدأت بالفعل في استخدام طائراتها بدون طيار في مصراتة وقاعدة مطار معيتيقة الجوية للقيام برحلات لجمع المعلومات حول مخبأ سيف الإسلام القذافي.

بوكراع: تركيا لن تقدر على اعتقال سيف الإسلام  

وكشف زعيم المجلس العسكري في قبيلة الزنتان محمد بوكراع، الأسبوع الماضي، في مقابلة مع وكالة نوفا، أن سيف الإسلام القذافي، نجل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، سيكون تحت مراقبة وثيقة من قبل رجاله،مضيفًا أن تركيا لن تكون قادرة على اعتقاله.

 وردًا على الأنباء المتداولة في 27 مايو، والتي تشير إلى أن جهاز المخابرات التركي يقوم بحملة بحثية في المنطقة الجبلية الغربية جنوب غرب طرابلس للقبض على سيف الإسلام القذافي، أوضح محمد بوكراع أن نجل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي في مكان لا يعرفه سوى عدد قليل من الناس.

وقال زعيم ميليشيا الزنتان محمد بوكراع، إنه على علم بجميع المحاولات التركية والغربية لاعتقاله أو اغتياله، مؤكدًا أنه يتابع الوضع في ليبيا عن كثب، وخاصة التطورات في طرابلس.

انقسام داخل الزنتان حول الوضع في ليبيا 

وشدد محمد بوكراع، زعيم المجلس العسكري في قبيلة الزنتان، على أن قبيلة الزنتان تشهد أجواء من الانقسام بين الجماعات المسلحة بداخلها، فيدعم البعض خليفة حفتر، فيما يؤيد الآخر أسامة الجويلي، زعيم القوات الحكومية التابعة للاتفاق الوطني

 وأشار زعيم المجلس العسكري في قبيلة الزنتان إلى أن الكتائب التي تسيطر على المدينة تتبع في الغالب حفتر وترفض التعامل مع الجويلي في طرابلس.

وقالت مصادر صحفية، أمس، إن المخابرات التركية أنشأت غرفة جديدة يديرها خالد الشريف، المشرف السابق على سجن الهضبة في طرابلس، ومن بين أهدافه البحث عن سيف الإسلام من أجل اغتياله أو اعتقاله وتسليمه إلى المحكمة الجنائية الدولية لإنهاء دوره السياسي.