أكد الدكتور أحمد العزبي رئيس غرفة صناعة الدواء باتحاد الصناعات..المزيد

الأدوية,الصحة

الخميس 9 يوليو 2020 - 00:03
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد كثرة الطلب عليها

رئيس غرفة صناعة الدواء يعلن زيادة إنتاج أدوية المناعة

الدكتور أحمد العزبي
الدكتور أحمد العزبي

أكد الدكتور أحمد العزبي، رئيس غرفة صناعة الدواء باتحاد الصناعات، اليوم الأربعاء، إنه قدم عدة اقتراحات للدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، بشأن إدخال شركات جديدة لزيادة الإنتاج الخاص بـأدوية المناعة.



وقال أحمد العزبي، في مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، خلال برنامج على مسؤوليتي، المذاع على قناة صدى البلد: "أي شركة لديها خطة إنتاجية محددة، لتغطية احتياجات السوق، وأدوية المناعة وغيرها، أصبح عليها ضغط كبير، نظرًا لتخوف الناس من فيروس كورونا، وحتى ولو لم يكن بعضهم مصابًا".

إمكانية حصول المريض على علاجه من الوحدات الصحية 

وأضاف: "حدث نتيجة الاحتياج الشديد لهذه الأدوية، بسبب أن الناس ترغب في أخذ احتياطاتها، ووزيرة الصحة وعدت بأنه سيكون هناك توازن بين احتياجات السوق واحتياجات وزارة الصحة والسكان، وبالتالي سيكون هناك إمكانية للمريض بالحصول على علاجه من الوحدات الصحية وغيرها".

واستكمل العزبي: "هناك اقتراح طلبت خلاله بوضع الأدوية التي عليها الطلب مثل أدوية المناعة، لتدخل شركات أدوية أخرى في إنتاجها، وبالتالي سيتم توزيع الحمل على جميع الشركات، ووزيرة الصحة وعدت بدراسة إعادة طرح أدوية المناعة في السوق من جديد".

علاج كورونا يسبب مضاعفات بعيدًا عن إشراف الطبيب

وتابع: "بروتوكول الأدوية الذي وضعته الوزارة للمصاب، يتم الحصول عليه تحت إشراف الطبيب بعد التأكد من إصابته بفيروس كورونا، لأن هذا الدواء له مضاعفات بشكل مؤكد، بينما أدوية المناعة مثل فيتامين سي متاحة للجميع، ولا يوجد نقص في خامات الأدوية على الإطلاق".

وواصل العزبي تصريحاته: "على المريض أن يتناول الفواكه والخضروات بشكل مستمر، بالإضافة للمشروبات الساخنة والتهوية الطبيعية، فضلًا عن التقليل من استخدام التكييف أو عدم استخدامه من الأساس".

واختتم رئيس غرفة صناعة الدواء، بأن هناك نقصًا في فيتامين سي والزنك، وأتعشم على بداية الأسبوع المقبل أن تنتهي هذه الأزمة تمامًا بناءً على الاقتراحات التي تم طرحها اليوم.

ووجهت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، ممثلى عدد من شركات الأدوية بزيادة القدرة الإنتاجية للأدوية خاصة أدوية المناعة، وزيادة ضخها بالصيدليات، لتلبية احتياجات المواطنين، في ظل مواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19).

وأكدت الوزيرة، في بيان لها، على تذليل أي عقبات أو تحديات قد تواجه تلك الشركات بالتعاون مع الجهات المعنية، لضمان سير العمل وزيادة الإنتاج، وتوفير كافة متطلبات القطاع الصحي، لتقديم أفضل خدمة طبية للمرضى.

وأشارت إلى توافر مخزون كاف من جرعات الأدوية والمستلزمات الطبية الوقائية طبقًا لبروتوكولات العلاج لفيروس كورونا المستجد بالمستشفيات في جميع محافظات الجمهورية، بالإضافة إلى توافر حقيبة الأدوية والمستلزمات الوقائية التي يتم صرفها  للمخالطين والحالات الإيجابية التي تخضع للعزل المنزلي.