تحدث الزغطة أو ما تعرف بـ الفواق نتيجة انكماش مفاجئ لا إرادي لعضلة الحجاب الحاجز وهي العضلة الفاصلة بين....

سرطان,القضاء,الزغطة,أسباب الزغطة,علاج الزغطة

الأحد 17 يناير 2021 - 15:11
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الزغطة..أسبابها والأمراض التي تؤدي للإصابة بها وطرق العلاج

الزغطة
الزغطة

تحدث الزغطة أو ما تُعرف بـ الفواق، نتيجة انكماش مفاجئ لا إرادي لعضلة الحجاب الحاجز، وهي العضلة الفاصلة بين صدرك وبطنك، والتي تلعب دورًا مهمًا في عملية التنفس، حيث يتبع كل عملية انقباض لهذه العضلة، بإغلاق مفاجئ للأحبال الصوتية مسببة بالزغطة.



أسباب الزغطة

تشمل الأسباب الشائعة للزغطة قصيرة الأجل ما يلي:-

- شرب الكثير من الكحول والمشروبات الغازية.

- ابتلاع الهواء أثناء مضغ العلكة.

- الإفراط في تناول الطعام.

- تناول الأطعمة الساخنة جدًا أو الباردة جدًا.

أما الزغطة التي تستمر لفترة أطول من 48 ساعة، تصنف حسب نوع من مهيج التي تسببت فيها مثل:-

- تهيج طبقة الأذن التي قد تكون ناجمة عن جسم غريب.

- ارتجاع المرئي.

- تضخم الغدة الدرقية.

- ورم المرئ.

- تهيج الحلق.

علاج الزغطة

هناك علاجات طبيعية تخلصك من الزغطة في لحظات معدودة

زبدة الفول السوداني

تناول ملعقة كبيرة من زبدة الفول السوداني، يساعد على ضبط البلع وأنماط التنفس، وبالتالي القضاء على الزغطة في لحظات معدودة.

السكر

تناول ملعقة من السكر يمكن أن تُثير غضب المرئ قليلًا، مما يتسبب في إعادة ضبط الأعصاب الحجابية، رغم عدم وجود دليل لذلك.

تناول القليل من الصلصة الحارة

هذا العلاج يعمل على زيادة الحرارة والحرق وتشتيت التركيز بما فيه الكفاية، لتحويل الجسم للتركيز على الحرارة بدلًا من زوبعة الزغطة، وبالتالي القضاء عليها.

شئ حامضي

تناول ملعقة صغيرة من الخل، الذي يتميز بالطعم الحامضي، يمكن أن يوقف زوبعة الزغطة.

مضغ بعض الشبت

تناول بعض أوراق الشبت ببطئ، قد يكون علاج تقليدي لتحفيز العصب المبهم ووقف الزغطة.

تناول القليل من العسل

وضع ملعقة صغيرة من العسل في الفم، وبلعها برفق قد يساعد في توقف الزغطة.

التنفس داخل كيس

لاتنفس ببطئ داخل كيس صغير من الورق، يزيد من مستوى ثاني أكسيد الكربون في الدم، ويجعل الحجاب الحاجز أكثر عمقًا لجلب المزيد من الأكسجين، وبالتالي التخلص من الزغطة المزعجة.

أمراض تؤدي للإصابة بالزغطة المستمرة

الحالات التي تؤثر على الدماغ، مثل السكتة الدماغية، أو أورام الدماغ، أو حالات آخرى في الجهاز العصبي، مثل التهاب السحايا والنوبات أو التصلب المتعدد.

أمراض الكبد، مثل سرطان الكبد، أو خراج الكبد، أو التهاب الكبد.

الالتهابات، مثل السل، أو الهربس النطاقي، أو الهربس البسيط.

أمراض الرئة، مثل الالتهاب الرئوي، أو الانسداد الرئوي، أو سرطان الرئة.

مشاكل في البنكرياس، مثل سرطان البنكرياس، أو التهاب البنكرياس.

أمراض القلب والأوعية الدموية، مثل النوبة القلبية، وتمدد الأوعية الدموية الأبهري، التهاب التامور.

مشاكل في الكلى، مثل الفشل الكلوي، أو التبول، أو سرطان الكلى.

أمراض الجهاز الهضمي، مثل القرحة الهضمية، أو الارتجاع المعدي المريني، أو فتق الحجاب الحاجز.