قال الإعلامي أحمد موسى إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خرج للمتظاهرين أمس وسط عمليات تخريب وسلب

مصر,الشرطة,الدستور,حادث,الجيش,أمريكا,واشنطن,ترامب

الأربعاء 30 سبتمبر 2020 - 01:04
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد حدوث احتجاجات

أحمد موسى: المشهد في أمريكا يشبه مصر في 2011

جانب من الاحتجاجات الأمريكية
جانب من الاحتجاجات الأمريكية

قال الإعلامي أحمد موسى، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، خرج للمتظاهرين، أمس الإثنين، وسط عمليات تخريب وسلب ونهب تتم في الولايات المتحدة.



وعرض موسى ببرنامج على مسؤوليتي، الذي يذاع عبر قناة صدى البلد، لقطات لدهس رجال الشرطة للمواطنين وعمليات سلب ونهب.

وتابع موسى، أن كل قنوات العالم نقلت الأحداث باستثناء قناة بي بي سي الفاشلة، وفضح كل القنوات الخائنة والعملاء، قائلًا: :حد يدور على البرادعي كنت عاوز اسمع صوته امبارح والجماعة بتوع 7 و 18 أبريل”.

الجيش سيعمل على حماية الدستور

وأشار موسى إلى أن ترامب أكد نشر الجيش الأمريكي في البلاد، وأن الجنرال مارك ميني رئيس الأركان يتفقد شوارع واشنطن، وأعلن أن الجيش سيعمل على حماية الدستور.

وقارن موسى بين صورتين لمصر في 2011 وأمريكا 2020، مؤكدًا أن الأحداث متشابهة ويتكرر المشهد مع الفارق، ولكن الجامع هو سيناريو إحداث الفوضى وسرقات محلات ولكن ربنا أنقذ مصر.

وعرض فيديو لإلقاء القبض على مواطن أمريكي وبعد النظر لتحقيق الشخصية الخاص به، وبالنظر إليه وجد أنه عميل سري لوكالة اف بي اي وتم حدوث نقاش ساخن بينه وبين الشرطة.

ترامب: موت فلويد لن يذهب هباء

ودخلت الاحتجاجات الأمريكية، على خلفية مقتل جورج فلويد، الأمريكي من أصول أفريقية، يومها السابع على التوالي، وشهدت أعمال عنف ونهب وسرقة لمحال وشركات تجارية، وحرق وتدمير سيارات للشرطة ومباني حكومية، ما دفع حكام بعض الولايات إلى فرض حظر ليلي للتجوال أو إعلان حالة الطوارئ.

وخلال 6 أيام، غرد ترامب، تعليقًا على حادث فلويد الذي وقع الإثنين الماضي، في مينيابوليس، وعلى أحداث العنف، واتهم حركة أنتيفا بإشعال الحرائق في أمريكا والوقوف وراء المتظاهرات.

وفي أول كلمة متلفزة له تعليقًا على مقتل فلويد، قال ترامب، إنه أدى القسم واليمين الدستورية، لحماية بلاده وشعبه، مؤكدًا أن موت فلويد لن يذهب هباءً.

وأكد أنه سيصدر أوامر رئاسية لوقف التخريب والعنف الذي تشهده عدة ولايات ردًا على مقتل المواطن ذو الأصول الأفريقية جورج فلويد.