أكد صامويل إيتو نجم برشلونة ومنتخب الكاميرون السابق أن عام 2020 مختلفا عن أي عام أخر موجها رسالة إلى الأط

برشلونة,وسائل الإعلام,الرياضة,الكاميرون,إيتو

السبت 19 سبتمبر 2020 - 17:16
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بسبب كورونا

إيتو: كرة القدم ليس لها أهمية كبيرة

صامويل إيتو
صامويل إيتو

أكد صامويل إيتو، نجم برشلونة ومنتخب الكاميرون السابق، أن عام 2020 مختلفًا عن أي عام آخر، موجهًا رسالة إلى الأطقم الطبية التي تكافح من أجل منع تفشي فيروس كورونا في العالم.



وقال نجم الكاميرون السابق، في تصريحات بالموقع الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم: “يعتبر عام 2020 حتى الآن مختلفًا عن أي عام عشناه، فبينما يجتاح فيروس كورونا مختلف القارات والدول والمجتمعات في جميع أرجاء العالم، يمكننا القول بأن جيلنا لم يسبق له أن واجه أزمة كهذه”.

إيتو يتعاطف مع الأطقم الطبية حول العالم

وأوضح إيتو، أنه يريد أن يعبر عن تعاطفه مع كل شخص تأثر بهذا الفيروس الشنيع، وأنه ممتن لكل العاملين في القطاعات الرئيسية ليهتموا بالمرضى لا سيما موظفي الرعاية الصحية الذين يخاطرون بحياتهم كل يوم في الصفوف الأولى من أجل العالم.

وتابع: “أود أيضًا أن أشيد بالعاملين في الوظائف الأخرى مثل المتاجر والصيدليات وعمال النظافة وموظفي الطيران، وغير ذلك من القطاعات الكثيرة الأخرى الذين يسعون جاهدين ليضفوا على حياتنا طابعًا عاديًا بعض الشيء خلال هذه الفترة العصيبة”.

وأشار نجم برشلونة السابق إلى أن وسائل الإعلام تطلق على اللاعبين واللاعبات في مختلف الرياضات لقب الأبطال، لكن في الوقت الحالي تتضاءل أهمية اللاعبين كثيرًا؛ فهؤلاء هم الأبطال الحقيقيون الذين يجب التعاطف معهم.

إيتو: الرياضة الآن ليست مهمة

وأردف صاويل إيتو: “في هذه الفترة تبدو الرياضة غير مهمة؛ فقد اتخذت قرارات صحيحة بإلغاء الدوريات والبطولات في مختلف أنحاء العالم، يبدو واضحًا أن هذا الإجراء كان ضروريًا”.

وأضاف: “أشعر في نفس الوقت أنه من المهم عودة النشاط مرة أخرى، مع عدم رغبتي في التقليل من خطر الجائحة، ويجب علينا حين يتم التخلص من كورونا، أن نتطلع للمتعة والسعادة التي تضفيها الرياضة على مجتمعنا العالمي”.

ووجّه إيتو، رسالة إلى مشجعي كرة القدم، قائلًا: “اعتنوا بصحتكم وابقوا في منازلكم واستمتعوا بالوقت مع أحبائكم، وحين تنتهي الأزمة، دعونا نجتمع معًا ونثبت للجميع كيف يمكن لكرة القدم أن تكون هي أعظم قوة تُوحّد الناس حول العالم”.

وأكد إيتو أن فيروس كورونا تسبب في العزلة والانقسام، حيث تستطيع الرياضة أن تجمعنا وتوحدنا.