سيطرت حالة من الغضب على موظفي فيسبوك بسبب قرار مارك زوكربيرغ بعدم اتخاذ أي إجراء بشأن مشاركات الرئيس.. المزيد

تكنولوجيا,تويتر,فيس بوك,دونالد ترامب,مارك زوكربيرغ

الإثنين 21 سبتمبر 2020 - 14:13
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد أزمة تويتر..

إضراب في فيسبوك بسبب تهاون زوكيربرغ مع ترامب

مارك زوكربيرغ ودونالد ترامب
مارك زوكربيرغ ودونالد ترامب

سيطرت حالة من الغضب على موظفي فيسبوك بسبب قرار مارك زوكربيرغ بعدم اتخاذ أي إجراء بشأن مشاركات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.



وبحسب ما نشرته صحيفة نيويورك تايمز، قرر موظفو فيسبوك الحصول على إجازة لمدة يوم، موضحين أنهم خارج المكتب في عرض احتجاج.

وتأتي الخطوة من جانب الموظفين عقب أيام من إعلان زوكربيرغ، الجمعة، أن مشاركات ترامب، التي قال تويتر إنها خرقت قواعدها بشأن تمجيد العنف، لم تنتهك معايير فيسبوك.

وقال زوكربيرغ إنه كان لديه رد فعل سلبي على خطاب ترامب، لكنه اختار في نهاية المطاف ترك المنشورات دون تغيير.

وزعمت تقارير أن زوكربيرغ تحدث إلى ترامب عبر الهاتف قبل الإعلان عن القرار.

وكان زوكربيرغ أعلن تقديمه تبرعا بقيمة 10 ملايين دولار إلى مجموعات تعمل على العدالة العرقية، ولكن لا يبدو أن هذه الخطوة أثرت على قرار الموظفين.

مؤسس فيسبوك يرد على ترامب بشأن حديثه عن إغلاق مواقع التواصل الاجتماعي

وكان قد علق الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، مارك زوكربيرغ، الأربعاء الماضي ، على تهديدات وجهها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لشركات التواصل الاجتماعي بالإغلاق.

وقال زوكربيرغ في مقابلة مع شبكة فوكس نيوز الأمريكية، إن فرض رقابة على منصة ما لن يكون الرد الصائب من قبل الحكومة.

وأضاف زوكربيرغ، “لا بد أن أفهم أولا ما يعتزمون عمله بالفعل، لكنني بوجه عام أعتقد أن إقدام حكومة على فرض رقابة على منصة لأنها قلقة من الرقابة التي قد تفرضها هذه المنصة ليس برد الفعل الصائب".

وعرضت فوكس نيوز مقطعًا قصيرًا للمقابلة وقالت إنها ستذيعها بالكامل الخميس الماضي .

وكان ترامب قد هدد، بتنظيم عمل شركات التواصل الاجتماعي أو إغلاقها بعد يوم من إضافة شركة تويتر تحذيرا لبعض تغريداته لحث المتابعين على تحري مصداقية هذه التغريدات.

وقال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إن موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، أظهر أن كل ما اتهمه به صحيح، لافتًا إلى أنه بصدد اتخاذ إجراء كبير" ضده.

وأضاف ترامب، في وقت سابق أن الجمهوريين يشعرون أن منصات التواصل الاجتماعي تسكت أصوات المحافظين، مؤكدًا “سنقوم بتنظيمها أو إغلاقها بالكامل قبل السماح بحدوث ذلك”.