اعتقلت السلطات الأمريكية ما يقرب من 4000 شخص منذ بدأ التظاهرات التي اندلعت في كافة أرجاء الولايات المتحدة

أمريكا,ترامب,جورج فلويد,الاحتجاجات الأمريكية,التظاهرات الأمريكية

السبت 26 سبتمبر 2020 - 17:01
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

ترامب يقضي ليلته بمأوى

اعتقال أكثر من 4 آلاف شخص في التظاهرات الأمريكية

التظاهرات الأمريكية
التظاهرات الأمريكية

اعتقلت السلطات الأمريكية ما يقرب من 4000 شخص، منذ بداية التظاهرات التي اندلعت في كافة أرجاء الولايات المتحدة الأمريكية، منذ منتصف الأسبوع الماضي، احتجاجًا على مقتل جورج فلويد، المواطن الأمريكي ذو الأصول الأفريقية على يد الشركة الأمريكية.



اعتقال أكثر من 4 آلاف شخص في الاحتجاجات الأمريكية

أعلنت شبكة سي إن إن الأمريكية، اليوم الإثنين، اعتقال أكثر من 4000 شخص في التظاهرات الأمريكية، التي اندلعت بسبب فيديو مقتل جورج فلويد، والذي أثار موجة غضب واسعة في الولايات المتحدة الأمريكية.

وأفادت شبكة سي إن إن، بأن حملة الاعتقالات بدأت في 26 مايو الماضي، وهو اليوم التالي مباشرة لحادث قتل جورح فلويد، الذي وقع في 25 مايو الماضي.

ولفتت إلى أن، شرطة مدينة نيويورك اعتقلت  أكثر من 250 منذ مساء أمس الأحد وحتى صباح اليوم الإثنين، مؤكدة أن معظم الاعتقالات تمت في مانهاتن وبروكلين.

وقال المكتب الإعلامي لشرطة نيويورك، اليوم الإثنين، إن سبعة ضباط على الأقل اُصيبوا وتضررت نحو 12 مركبة خلال الاحتجاجات.

يذكر أن آلاف الأشخاص خرجوا للشوارع بجميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية خلال عُطلة نهاية الأسبوع، في تظاهرات، للاحتجاج على مقتل جورج فلويد ذو الأصول الأفريقية، على يد الشرطة في مينيابوليس، وتطورت الأوضاع إلى اندلاع مواجهات عنيفة بين الشرطة والمواطنين، فرضت السلطات على إثرها حظر كلي في عدد من الولايات الأمريكية.

ترامب يقضي ليلة في مخبأ تحت الأرض

وتنتظر أمريكا خطابًا من الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بشأن الاحتجاجات التي تمزق الشوارع الأمريكية، بعد مقتل جورج فلويد.

وأمضى الرئيس الأمريكي، ليلة أمس الأحد، في مخبأ تحت الأرض، عقب احتدام العنف في مكان قريب من البيت الأبيض، و كان ترامب قد نُقل إلى نفس المأوى خلال احتجاجات الجمعة الماضية خارج البيت الأبيض، حسبما أفادت شبكة سي إن إن الأمريكية.

وأشاد ترامب بعد ساعات من انتهاء الاحتجاجات بمحيط البيت الأبيض السبت  الماضي، بالخدمة السرية الأمريكية التي قُدمت له داخل قصره المحصن، قائلًا إنه لا يمكن أن يشعر بأمان أكبر من ذلك.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عبر حسابه الرسمي بموقع التدوينات القصيرة تويتر، إذا خالف المتظاهرون الإجرءات الأمنية واقتحموا سور البيت الأبيض، لكانوا استُقبلوا بأكثر الكلاب شراسة، وبأقوى الأسحة على الإطلاق.

وحث بعض مستشاري ترامب، الرئيس الأمريكي، على مخاطبة الأمة رسميًا، والدعوة إلى الهدوء، بينما قال آخرون إنه يجب أن يدين أعمال الشغب والنهب بقوة أكبر، وإلا سيُخاطر بفقد مؤيديه في انتخابات نوفمبر المقبل.