أطلقت وزارة السياحة والآثار جولة افتراضية جديدة داخل قاعة العرض المتحفي لقطع الملك الصغير توت عنخ آمون بالمتح

مصر,السياحة,توت عتخ آمون,جولات افتراضية

الخميس 24 سبتمبر 2020 - 10:05
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

من هنا.. تجول داخل قاعة توت عنخ آمون بالمتحف المصري

قاعة الملك توت عنخ أمون
قاعة الملك توت عنخ أمون

أطلقت وزارة السياحة والآثار، جولة افتراضية جديدة داخل قاعة العرض المتحفي لقطع الملك الصغير توت عنخ آمون بالمتحف المصري بالتحرير، والتي تضم العديد من القطع التي استخدمها الملك أثناء حياته، والبعض منها تم صنعه لتدفن معه؛ لتوضح مدى الاتقان الذي وصل له صناع هذه الفترة، وتشهد على الثروة العظيمة التي قدمتها الإمبراطورية المصرية للخزينة الملكية.

ويمكن التمتع بالزيارة الافتراضية من خلال زيارة الرابط التالي: https://bit.ly/2ZO2S9S.

وأُطلقت هذه الجولة الافتراضية بالتعاون بين وزارة السياحة والآثار وشركة "Virtual Mid East".

• بداية الاكتشاف

في الرابع من نوفمبر عام 1922، قام الأثري الإنجليزي، هوارد كارتر، باكتشاف مذهل في تاريخ علم الآثار، ألا وهو مقبرة الملك الصغير توت عنخ آمون بعد ما يقرب من 10 سنوات من الحفر المستمر، حيث عثر على 4 حجرات محفورة في الصخر مخبأة تحت صخور وادي الملوك وبها ما يربو على 5000 قطعة أثرية رائعة، والتي كانت شاهدًا على حياة وموت هذا الملك.

ارتقى توت عنخ آمون العرش كابن الملك أخناتون على الأغلب وذلك في سن التاسعة. عقب فترة الاضطراب الديني الكبيرة في عصر العمارنة.

تزوج توت عنخ آمون من غنخ إس إن آمون، الابنة الثالثة لإخناتون من زوجته الرئيسية نفرتيتي.

أعاد الملك الصغير في بداية حكمه القوة والثروة لآمون رع إله الدولة الرئيسي.

• من هو توت عنخ آمون؟

توت عنخ آمون هو أحد فراعنة الأسرة المصرية الثامنة عشر في تاريخ مصر القديم، وكان فرعون مصر من 1334 ق.م إلى 1325 ق.م.

يعدّ توت عنخ آمون من أشهر الفراعنة لأسباب لا تتعلق بإنجازات حققّها أو حروب انتصر فيها كما هو الحال مع الكثير من الفراعنة؛ وإنما لأسباب أخرى تعدّ مهمة من الناحية التاريخية ومن أبرزها هو اكتشاف مقبرته وكنوزه بالكامل دون أي تلف.

واللغز الذي أحاط بظروف وفاته إذ اعتبر الكثير وفاة فرعون في سن مبكرة جدًا أمرًا غير طبيعي، وخاصة مع وجود آثار لكسور في عظمي الفخذ و‌الجمجمة، وزواج وزيره من أرملته من بعد وفاته، وتنصيب نفسه فرعونًا.

كل هذه الأحداث الغامضة، والاستعمال الكثيف لأسطورة لعنة الفراعنة المرتبطة بمقبرة توت عنخ أمون التي استخدمت في الأفلام وألعاب الفيديو جعلت من توت عنخ آمون أشهر الفراعنة لألغاز وأسئلة لا تزال بلا جواب، اعتبرها البعض من أقدم الاغتيالات في تاريخ الإنسانية.

توفي توت عنخ آمون صغير السن ودفن في مقبرته -مقبرة 62- في وادي الملوك.

كان توت عنخ أمون بعمر التاسعة عندما أصبح فرعون مصر واسمه باللغة المصرية القديمة تعني "الصورة الحية للإله آمون"، كبير الآلهة المصرية القديمة.

عاش توت عنخ آمون في فترة انتقالية في تاريخ مصر القديمة حيث أتى بعد إخناتون الذي حاول توحيد آلهة مصر القديمة في شكل الإله الواحد الأحد. وتم في عهده العودة إلى عبادة آلهة مصر القديمة المتعددة. تم اكتشاف قبره عام 1922 في وادي الملوك من قبل عالم الآثار البريطاني هوارد كارتر، وأحدث هذا الاكتشاف ضجة إعلامية واسعة النطاق في العالم.