أعلنت المملكة العربية السعودية اليوم الجمعة مستجدات الأعداد بشأن حالات الإصابة والتعافي والوفيات بسبب فيروس كو

السعودية,فيروس كورونا,الصحة السعودية,أخبار السعودية,اصابات كورونا في السعودية

الجمعة 18 سبتمبر 2020 - 09:22
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

استمرار زيادة حالات التعافي.. آخر مستجدات كورونا في السعودية

أعلنت المملكة العربية السعودية، اليوم الجمعة، مستجدات حالات الإصابة والتعافي والوفيات بسبب فيروس كورونا المستجد في المملكة.



وكشفت وزارة الصحة في تقريرها اليومي بشأن مستجدات الأعداد الناتجة عن فيروس كورونا المستجد، عن تسجيل ١٥٨١ حالة إصابة جديدة، ليرتفع بذلك إجمالي الإصابات إلى ٨١.٧٦٦ حالة. 

وأضافت الوزارة أنه تم تسجيل ٢٤٦٠ حالة شفاء جديدة ليرتفع بذلك إجمالي إجمالي حالات الشفاء في المملكة إلى ٥٧.٠١٣ حالة شفاء، وارتفع حالات الوفيات إلى ٤٥٨ حالة وفاة.

مستجدات فيروس كورونا في مختلف دول العالم 

ويواصل فيروس كورونا المستجد تسجيل الإصابات والوفيات منذ ظهوره في شهر ديسمبر الماضي في مدينة ووهان بالصين. 

وبلغ إجمالي الإصابات في مختلف دول العالم إلى ٥.٨٢٩.٤٧٤ حالة إصابة، في حين وصل إجمالي الوفيات إلى ٣٦٠.٧٧٦ حالة وفاة، وارفعت حالات الشفاء إلى ٢.٤٢٩.٧٩١ حالة شفاء.

رفع الحظر في السعودية باستثناء مكة

أعلن المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية الدكتور محمد العبد العالي، سبب استثناء مدينة مكة المكرمة من إجراءات رفع الحظر في السعودية.

واتخذت المملكة قرارات بشأن الحظر في السعودية واستثنت منها مدينة مكة المكرمة، وذلك بدءً من اليوم الخميس، والموافق 28 مايو 2020، وحتى نهاية يوم السبت المقبل 30 مايو 2020.  

وأوضح العبد العالي، في تصريحاته لقناة العربية، أن كافة مدن السعودية تخضع للتقييم المستمر من حيث سرعة انتشار فيروس كورونا، وعلاقة عدد الحالات بالقدرة الاستيعابية للمنطقة على التعامل معها، وعلى أساسها يتم رفع الحظر.

وأكد المتحدث بإسم الصحة، أن تلك الأسباب تتفاوت من مدينة إلى مدينة أخرى، وأن مدينة مكة ليست استثناءً من هذا التقييم، مؤكدًا على أنه أصبح هناك معلومات متوفرة كبيرة عن الفيروس، وكيفية التعامل معه على الرغم من ارتفاع أعداد الإصابة به، وهو ما دعا إلى تخفيف الإجراءات الاحترازية والعودة للحياة الطبيعية.

وأكد العبد العالي، أن الفيروس في البداية كانت المعلومات عنه قليلة من جانب خطورته وطريقة انتشاره، ولكن في الوقت الحالي تراجعت سرعة انتشاره في السعودية بفضل الإجراءات الاستباقية المتخذة من المملكة والتزام المجتمع بها.