قال محمد سعفان وزير القوى العاملة إنه تم صرف المنحة الاستثنائية للعمالة غير المنتظمة المسجلة بالمديرية وقدر

القوى العاملة,القطاع الخاص,فيروس كورونا,العمالة غير المنتظمة,المنحة الاستثنائية

الأربعاء 23 سبتمبر 2020 - 11:18
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

صرف منحة استثنائية لـ4721 عاملا غير منتظم بقنا

محمد سعفان وزير القوى العاملة
محمد سعفان وزير القوى العاملة

قال محمد سعفان، وزير القوى العاملة، إنه تم صرف المنحة الاستثنائية للعمالة غير المنتظمة المسجلة بالمديرية وقدرها 500 جنيه لـ 4721 عاملا بقيمة إجمالية 2 مليون و 360 ألفا و 500 جنيه.  



وأوضح “سعفان”، في بيان، اليوم الجمعة، أنه تم تعيين 101 شاب من مختلف المؤهلات بينهم اثنين من ذوى الاحتياجات الخاصة، من خلال شهادات القيد "كعب العمل" المرتدة من القطاع الخاص لمكاتب التشغيل التابعة لمديرية القوي العاملة بقنا.

 وتلقى الوزير تقريرا بذلك من مدير المديرية أسعد أحمد السيد، وذلك عن انجازات شهر أبريل الماضي أشار فيه إلى أن المديرية قامت بحملات مشتركة بين مكاتب التفتيش العمالى ومكاتب السلامة والصحة المهنية على مستوى المحافظة لـ 110 منشآت، وذلك لمتابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية التى حددتها الدولة للوقاية من انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد  19، وتخفيض عدد العاملين بها حفاظاً على صحتهم.

وكان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قد أصدر قرارا بشأن الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا، التي تتمثل في ارتداء جميع المواطنين "الكمامات" داخل  6 جهات، ويصاحبه غرامة مالية قد تصل إلى الحبس في حال مخالفة ذلك على أن يتم تطبيق ذلك القرار لمدة 15 يوما بداية من يوم غد السبت.

ونص قرار رئيس الوزراء، في مادته الـ14، على أنه "يُعاقب كل من يخالف حكم المادة الـ11 من هذا القرار بغرامة لا تجاوز 4 آلاف جنيه، ويُعاقب كل من يخالف باقي أحكام هذا القرار بالحبس وبغرامة لا تجاوز أربعة آلاف جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين".

وبدأت العديد من هذه الجهات التي شملها القرار، بإصدار التوجيهات والتعليمات منذ الأسبوع الماضي، بعدم السماح للمترددين عليها بدءاً من غد السبت،  الدخول دون ارتداء الكمامة ومنها البنوك ومترو الأنفاق والسكة الحديد و الجهات الحكومية والمعاهد والجامعات والأماكن الدينية المتاحة حاليا، ووسائل المواصلات العامة وأيضا الخاصة.

وأكدت وزارة الصحة، أن ارتداء الكمامة أمر مهم جدا للحماية من انتشار فيروس كورونا المستجد، سواء ارتداء الماسك الجراحى العادى إذا كان متوفرا، أو ارتداء الكمامات المصنوعة من القماش فهى لها قدرة على حماية الفرد من الرذاذ المتناثر من الشخص المصاب بفيروس كورونا.