أعدمت سلطات كوريا الشمالية زوجا وزوجة لمحاولتهما الفرار من البلاد خلال الحجر الصحي الوطني الطارئ بسبب فيروس

الأمن,كوريا الشمالية,فيروس كورونا,الحجر الصحي,إعدام زوجين في كوريا الشمالية

الأربعاء 30 سبتمبر 2020 - 01:53
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

إعدام زوجين في كوريا الشمالية بسبب محاولة الهرب من الحجر الصحي

زعيم كوريا الشمالية
زعيم كوريا الشمالية

أعدمت سلطات كوريا الشمالية، زوجًا وزوجة لمحاولتهما الفرار من البلاد خلال الحجر الصحي الوطني الطارئ بسبب فيروس كورونا المستجد، وذلك وفق ما ذكرته وكالة RFA، حيث تم القبض على الزوجين من مقاطعة ريانججانج بالقرب من الصين وهما يحاولان الهرب مع ابن أخ الزوجة المراهق عبر الحدود، ولم يُحاكموا وأُعدموا على الفور رمياً بالرصاص.



 

تأكيد السكان لحادث الإعدام

 

وقال أحد سكان ريانججانج، لخدمة "آر إف إيه" الكورية الأسبوع الماضي: "سمعت في وقت سابق من هذا الشهر من أحد معارفه في إدارة الأمن الإقليمية أن عائلة حاولت الفرار من البلاد قتلت بالرصاص"، مع التأكيد على أنه تم القبض عليهم لمحاولتهم الفرار عبر الحدود، التي تخضع الآن لسيطرة مشددة بسبب الحجر الصحي الطارئ ضد الفيروس التاجي.

 

إعدام في محاولة لم شمل الأسرة

 

وكان الزوجين اللذين تم القبض عليهما، يخططان للم شمل مع أحد أفراد الأسرة بمجرد وصولهما إلى الجنوب، وهما زوجان في الخمسينات من العمر وطالبًا عمره 14 عامًا، والصبي هو نجل الأخ الأصغر للزوجة، الذي كان قد هرب إلى الجنوب من قبل، وتم القبض عليهم من قبل حرس الحدود بينما كانوا يحاولون الفرار معًا.

 

تعذيب قبل الإعدام

 

وعذبت إدارة الأمن الإقليمية الزوجين للاعتراف بأنهما حاولا الهرب مع ابن أخيهما بعد أن اتصل به شقيقها في كوريا الجنوبية، فوالد الصبي الذي فر إلى كوريا الجنوبية طلب من أخته إحضار ابنه إليه، وكان من الممكن أن يكون لدى الثلاثة الهاربين المحتملين فرض أفضل لإخراجهم على قيد الحياة إن لم يكن هناك فيروس كورونا.

 

أوامر سلطات كوريا الشمالية

 

وكانت القيادة العليا في كورويا الشمالية، قد أمرت بمعاقبة من يحاول الفرار من البلاد خلال فترة الطوارئ بشدة، ولا توجد وسيلة كان يمكن أن يتجنبوا فيها فرق إطلاق النار لأنهم حاولوا الانشقاق إلى كوريا الجنوبية، ولكن لحسن الحظ تمكن الطفل الذي تم اعتقاله مع الزوجين من تجنب الإعدام لأنه قاصر، ومع ذلك ، تم إعدام الزوجين رمياً بالرصاص، بعد اتهامهما بالخيانة لمحاولتهما عبور الحدود والذهاب إلى كوريا الجنوبية.