الانضمام إلى جماعة أنشئت على خلاف القانون ومحاولة منع مؤسسات الدولة من ممارسة مهامها وارتكاب جرائم نشر أخبا

الإرهاب,دعم,الأمن,فيسبوك,الجماعة الإرهابية,استخدامات مواقع التواصل,دعم الجماعة الإرهابية

السبت 26 سبتمبر 2020 - 21:30
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

نشروا أخبارا كاذبة

تجديد حبس 9 متهمين استخدموا "فيسبوك" لخدمة الإخوان

ترويج للإشاعات
ترويج للإشاعات

"الانضمام إلى جماعة أنشئت على خلاف القانون، ومحاولة منع مؤسسات الدولة من ممارسة مهامها، وارتكاب جرائم نشر أخبار كاذبة"، على إثر كل هذه الاتهامات الموجهة لثلاث متهمات، أمرت النيابة العامة بحبسهن 15 يومًا احتياطيًا على ذمة التحقيقات.



ووجهت النيابة للمتهمات الثلاث "أ. ط"، و"ه. ع"، و"س. م"، تهم نشر أخبار كاذبة عن الأوضاع السياسية والاقتصادية بالبلاد، الهدف منها تكدير السلم العام، وهو ما يخدم أهداف جماعة الإخوان الإرهابية، والترويج لأغراض الجماعة التي تستهدف زعزعة الثقة في الدولة المصرية ومؤسساتها. 

يُذكر أن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على المتهمات بعدما كشفت التحريات عن تورطهن في جرائم متعلقة بالاشتراك مع آخرين بتكوين جماعة أنشئت على خلاف أحكام القانون والدستور تستهدف زعزعة الأمن القومي للبلاد.

وكانت السلطات قد ألقت القبض على ست متهمين آخرين، هم: ("م. ع"، و"أ. م"، و"خ. أ"، و"ع. إ"، و"أ. أ"، و"ص. ح")، ووجهت إليهم نفس التهم، وزيد عليها الاتفاق على القيام بعمل جنائي، الغرض منه ارتكاب جريمة إرهابية، والتجمهر، واستخدام خاصة على شبكة المعلومات الدولية، بهدف الإخلال بالنظام العام للبلاد.

ويشترك المتهمون التسعة في أن التحريات قد أثبتت أن وراءهم دعم مالي يأتي من الخارج، بهدف العمل على حسابات وهمية وأخرى حقيقية على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك ، لنشر أكاذيب الهدف منها إثارة الفتن ونشر البلبلة بين عموم المستخدمين لمواقع التواصل الاجتماعي.

ومن جانبها، أمرت النيابة بتجديد حبس الجميع خمسة عشر يومًا احتياطيا على ذمة التحقيقات التي تجرى معهم.