نفى مركز الإعلام الأمنى بوزارة الداخلية اليوم الأربعاء الإدعاءات التى ذكرتها إحدى القنوات الفضائية الإثارية

الشرطة,القاهرة,الداخلية,جماعة الإخوان,فيروس كورونا

السبت 28 نوفمبر 2020 - 01:58
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الداخلية توضح حقيقة وجود إصابات بكورونا في مديرية أمن القاهرة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

نفى مركز الإعلام الأمنى بوزارة الداخلية، اليوم الأربعاء، الإدعاءات التي ذكرتها إحدى القنوات الفضائية الموالية لجماعة الإخوان الإرهابية بشأن انتشار الإصابة بفيروس كورونا المستجد بين عدد من المحتجزين بأحد أقسام الشرطة بمديرية أمن القاهرة. 



وأكد المركز الإعلامي، أن كل ما تضمنته تلك الترديدات من مزاعم منافي تمامًا للحقيقة، ويتعارض مع الثوابت القانونية والمنطقية الحاكمة لعمل الأجهزة الشرطية.

وأشارت وزارة الداخلية إلى أن تلك المزاعم تأتي فى إطار نهج الأذرع الإعلامية للجماعة الإرهابية في ترويج الشائعات ومحاولة إثارة الرأى العام.

وعقمت أجهزة وزارة الداخلية كافة المباني والمنشآت الشرطية على مستوى الجمهورية، في إطار الخطة الوقائية المتكاملة التي اتخذتها أجهزة الدولة للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا، واتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية التي تكفل سلامة وصحة المواطنين، والتي من بينها تنفيذ حملات لتطهير وتعقيم المنشآت الحكومية والخدمية وأماكن التجمعات.

 ونفذت وزارة الداخلية، خطة وقائية تكفل سلامة المترددين على جميع قطاعاتها، حيث دفعت الوزارة بفرق وأطقم وقائية من قبل قطاع الخدمات الطبية بالوزارة لإجراء عمليات تعقيم وتطهير بصفة مستمرة لكافة المباني والمنشآت الشرطية خاصة التي تشهد ارتيادًا جماهيريًا، وشملت قطاع الأحوال المدنية والإدارة العامة للجوازات والهجرة والجنسية وأقسام الشرطة والسجون، وذلك لضمان التعقيم والتطهير اللازم بتلك المواقع بما يحقق السلامة للمواطنين المترددين عليها والعاملين بها.

ويأتى ذلك انطلاقًا من المسؤولية الوطنية لوزارة الداخلية، والتي تراعي فيها استمرارية الخدمات المقدمة للمواطنين مع اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية التي تضمن سلامتهم في كل موقع شرطي يتوجهون إليه للحصول على الخدمات الشرطية.