أكد المفوض الأوروبي لشئون الاقتصاد باولو جينتيلوني على صفحته على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي أن المفوضية

فيروس كورونا,الاقتصاد العالمي,المفوضية الأوروبية,خطة التعافي

الخميس 29 أكتوبر 2020 - 07:35
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

كيف استقبلت الدول الأوربية خطة المفوضية لتعافي الاقتصاد من كورونا؟

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أكد المفوض الأوروبي لشؤون الاقتصاد، باولو جينتيلوني، على صفحته على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي، أن المفوضية الأوروبية اقترحت إقرار خطة تعافي من جائحة كورونا المستجد بقيمة 750 مليار يورو (821 مليار دولار).



ووصف "جينتيلوني"، الخطة بأنها "نقطة التحول الأوروبية لمواجهة أزمة غير مسبوقة".

• خطة التعافي المقترحة

كانت مصادر مطلعة كشفت لوكالة الأنباء الألمانية "د.ب.أ"، عن أن المفوضية الأوروبية تقترح خطة بقيمة 750 مليار يورو (821 مليار دولار) للتعافي من تبعات جائحة كورونا.

وأوضحت المصادر أن حزمة التحفيز الضخمة ستشمل 500 مليار يورو في صورة منح، و250 مليار يورو على شكل قروض.

ومن المقرر أن تكشف رئيسة المفوضية الأوروبية، أورزولا فون دير لاين، رسميا عن الاقتراح في وقت لاحق اليوم الأربعاء.

ويمهد هذا لإطلاق مفاوضات من المتوقع أن تكون صعبة؛ نظرا لوجود خلافات بين الدول الأعضاء الـ27 بشأن أفضل الطريقة لتمويل التعافي الاقتصادي للتكتل.

ومن المتوقع أن يشمل مقترح المفوضية جمع الأموال في أسواق رأس المال، بدعم من ضمانات غير مباشرة من الدول الأعضاء، على أن يتم سدادها بشكل مشترك على مدى عقود، وهي خطوة مثيرة للجدل تتطلب موافقة بالإجماع من الدول الأعضاء.

• إقرار مبادرات تعافي اقتصادي بـ2.4 تريليون يورو "أمر ضروري"

أعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورزولا فون دير لاين، أن المفوضية الأوروبية تريد أن تدعم الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي، حزمة مبادرات تعافي اقتصادي بقيمة 2.4 تريليون يورو (2.65 تريليون دولار).

وقالت إن مقترح المفوضية لإقرار آلية تعافي بقيمة 750 مليار يورو مع "موازنة أوروبية طويلة المدى بقيمة 1.1 تريليون يورو" "أمر ملح ويمثل ضرورة استثنائية لمواجهة أزمة عاجلة واستثنائية".

وأضافت أن هذه الإجراءات تأتي بجانب حزمة متفق عليها بالفعل تتألف من 3 قروض بقيمة 540 مليار يورو. وقالت: "بهذا سوف يبلغ إجمالي حجم جهود التعافي 2.4 تريليون يورو".

•  إيطاليا وإسبانيا تتلقيان أكبر حصة من مخصصات خطة التعافي

أظهرت وثيقة، أن إيطاليا قد تحصل على نحو 173 مليار يورو (189.6 مليون دولار) على هيئة منح وقروض بموجب خطة التعافي من جائحة كورونا، في حين سوف تحصل إسبانيا على أكثر من 140 مليار يورو.

ووفقا لما جاء في وكالة الأنباء الألمانية "د.ب.ا"، أوضحت الوثيقة أن مقترح المفوضية الأوروبية خصص 81.8 مليار يورو لروما من المنح المتاحة، و90.9 مليار يورو على هيئة قروض.

وبالنسبة لمدريد، سوف تحصل على 77.3 مليار يورو على هيئة منح، بالإضافة إلى قروض بقيمة 63.1 مليار يورو.

وبالمقارنة، سوف تحصل ألمانيا، صاحبة أكبر اقتصاد في الاتحاد الأوروبي، على 28.8 مليار يورو على هيئة منح، وسوف تكون ضمن 10 دول لن تحصل على قروض. ومع ذلك، يحق لدول الاتحاد الأوروبي الـ27 التقدم بطلب للحصول على منح.

• رئيس الوزراء الإيطالي يشيد بالخطة

قال رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، اليوم الأربعاء، إن خطة التعافي الاقتصادي من جائحة كورونا التي تقدر بـ750 مليار يورو (821 مليار دولار) التي اقترحتها المفوضية الأوروبية تمثل "إشارة جيدة".

وكتب على صفحته على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي: "إشارة جيدة من بروكسل، تسير في نفس الاتجاه الذي أشارت إليه إيطاليا. لقد وصفونا بالحالمين لأننا أمنا بذلك منذ البداية".

وأضاف: "500 مليار يورو على هيئة منح، و250 مليار يورو على هيئة قروض مبالغ ملائمة. الآن فلنسرع وتيرة المفاوضات ونحرر الموارد سريعا".

• من غير المرجح تبني الخطة في هيئتها الحالية

أبدت الحكومة الهولندية رد فعل اتسم بـ"الفتور" تجاه مقترح المفوضية الأوروبية لإقرار خطة تعافي اقتصادي من جائحة كورونا بقيمة 750 مليار يورو (821 مليار دولار)، حيث قالت إنه من غير المرجح تبني الخطة في هيئتها الحالية.

وقال دبلوماسي هولندي، رفض الكشف عن هويته: "المواقف متباعدة وهذا أمر يحتاج إجماع، لذلك المفاوضات سوف تستغرق وقتا"، مضيفا: "من الصعب تخيل أن هذا المقترح سوف يمثل نهاية المفاوضات".

وأضاف المسئول أن "هولندا على استعداد للمساعدة بالطريقة التي تعزز من قوة الاتحاد الأوروبي وأعضائه"، كما أكد الموقف الهولندي بأن رد الفعل يجب أن يركز على القروض ويتجنب أي شكل من أشكال تبادل الديون.

من ناحية أخرى، اتهم مسئول أوروبي، المفوضية، بتجنب اتخاذ أي قرارات صعبة، وتمرير هذه المهمة لقادة الاتحاد الأوروبي، عندما يناقشون هذا المقترح، كما انتقد الافتقار لوضع أي شروط للإصلاح مقابل التمويل.

• ماكرون يطالب بالموافقة على "الخطة الطموحة"

رحب الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، بمقترح المفوضية الأوروبية بإقرار خطة تعافي اقتصادي "غير مسبوقة" بقيمة 750 مليار يورو "للمناطق والقطاعات التي تواجه صعوبات" بسبب فيروس كورونا.

وقال ماكرون في تغريدة: "علينا التحرك سريعا، وتبني اتفاق طموح مع جميع شركائنا"، واصفا مقترح المفوضية الأوروبية بـ"اليوم الحاسم بالنسبة لأوروبا".

وأضاف أن المقترح المشترك الذي طرحته باريس وبرلين الأسبوع الماضي "جعل هذا التقدم ممكنا".