قال الدكتور مصطفى غنيمة رئيس قطاع الطب العلاجي بوزارة الصحة انه يتم الحصر حاليا للاستعانة بخبرات الأطباء

مصر,الأطباء,الصحة,كورونا,فيروس كورونا

السبت 11 يوليو 2020 - 21:40
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد ارتفاع أعداد الإصابة بكورونا

بالفيديو| الصحة تطمئن المواطنين

الطب الوقائي - أرشيفية
الطب الوقائي - أرشيفية

قال الدكتور مصطفى غنيمة رئيس قطاع الطب العلاجي بوزارة الصحة، إنه يتم الحصر حاليًا للاستعانة بخبرات الأطباء على المعاش بناءً على توجيهات القيادة السياسية للاستفادة من الأساتذة الكبار، ولكن هذا لا يعني وجود نقص أو عجز في الأطباء.



وتابع غنيمة في مداخلة مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج على مسؤوليتي المذاع على قناة صدى البلد: “لدينا 600 سرير متاح ومنهم أسرة رعاية مركز بالإضافة إلى نزل الشباب المعدة للعزل ومعدل الشفاء بها 51% ويوجد بها أكثر من 20 ألف سرير”.

وأضاف أن الشهادة من منظمة الصحة العالمية واضحة بإشادة كبيرة بإجراءات وزارة الصحة المصرية والأرقام مراقبة من منظمة الصحة والنظام الصحي ثابت على مدار 4 شهور، ولا داع للالتفات للمشككين.

وأردف أنه يوجد 320 مستشفى تفحص المشتبه بهم بعمل أشعة على الصدر وصورة دم كاملة، وفي حالة وجود اشتباه يتم عمل المسحة، وإذا كانت الأعراض متوسطة أو قوية يتم الحجز والتقييم المستمر مع توافر كل الإمكانات.

وأشار غنيمة إلى أن الخطة الموضوعة تدرس ولا داع للقلق، مؤكدًا أن أجهزة الدولة بالكامل تعمل بمنتهى القوى والدليل أنه يتم دعم كل المرضى حتى الآن سواء كورونا أو غيره والنظام الصحي المصري بقوته، مؤكدًا أنه تم توزيع 5 ملايين كمامة على المستشفيات.

وعن بروتوكولات العلاج، أكد وجود لجنة علمية من الصحة تراجع كل الأبحاث والتقارير العلمية يوميًا بشأن علاج فيروس كورونا ومراعاة أي تعديل.

مصر لا تعاني أي أزمة في توفير أجهزة التنفس الصناعي 

ومن جانبه، قال الإعلامي أحمد موسى، إن مصر لا تواجه أي أزمة في توفير أجهزة التنفس الصناعي أو الأسرة أو المستلزمات الطبية، مؤكدًا توافر 7500 جهاز تنفس صناعي.

وتابع موسى، خلال تقديمه برنامج على مسؤوليتي المذاع على قناة "صدى البلد"، أن وزارة الصحة استخدمت 25% فقط من المستشفيات في التعامل مع أزمة كورونا وهناك اطمئنان على الوضع في المستشفيات بعد التواصل مع عدد من المصادر بوزارة الصحة.

وأضاف أنه لابد أن يحرص المواطن على سلامته وأنه من يوم السبت المقبل سيتم فرض الكمامة بغرامة 4000 الآف جنيه، ولابد من ارتدائها في كل المرافق العامة سواء المترو أو القطار أو وسائل المواصلات العامة أو المصالح الحكومية.