قال الدكتور مصطفى غنيمة رئيس قطاع الرعاية العلاجية بوزارة الصحة إن هناك توجيهات أن يكون لدى أي مستشفى عزل حص

رئيس الوزراء,وفاة,إصابة,الصحة,فيروس كورونا

الخميس 24 سبتمبر 2020 - 02:41
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الصحة: كل مستشفى عزل بها مستلزمات وقائية تكفي أسبوعين

الدكتور مصطفى غنيمة
الدكتور مصطفى غنيمة

قال الدكتور مصطفى غنيمة، رئيس قطاع الرعاية العلاجية بوزارة الصحة، إن هناك توجيهات أن يكون لدى أي مستشفى عزل حصة من المستلزمات الطبية والوقائية تكفي لمدة أسبوعين على الأقل، فضلا عن وجود مخزون في مديريات الصحة.



وأضاف غنيمة، عبر مداخلة هاتفية ببرنامج "الآن" المذاع على فضائية "إكسترا نيوز"، اليوم الثلاثاء،  أن الأطقم الطبية هم ثروة مصر في مواجهة أزمة كورونا، موضحا أنه تم وضع دليل مكافحة العدوى وتوزيعه على الأطباء، وتدريبهم عليه.

وكانت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، قد أكدت أنه منذ بداية جائحة فيروس كورونا المستجد، فقد حرصت الوزارة على تخصيص دور بكل مستشفي عزل بسعة 20 سرير لعلاج المصابين من الأطقم الطبية، مؤكدة أن الوزارة تسعي جاهدة لحماية اطقمها الطبية، خلال مواجهتم لفيروس كورونا المستجد، طبقا لتوجيهات القيادة السياسية ودولة رئيس الوزراء بتوفير أقصي سبل الرعاية للاطقم الطبية.

 وأشارت وزيرة الصحة والسكان،  إلي إصابة 291 من الأطقم الطبية بمستشفيات الحميات والصدر والعزل، من بينهم 69 طبيب وطبيبة، لافتة إلي وفاة 11 من الأطقم الطبية وذلك منذ بداية الجائحة وحتى اليوم، مؤكدة أن جميع المصابين يتلقون العلاج والرعاية الطبية  اللازمة بالمستشفيات.

وتابعت وزيرة الصحة والسكان، أن الوزارة تتخذ كافة الاحتياطات والإجراءات لحماية اطقمها الطبية من الإصابة حيث يتم إجراء تحليل لكافة الأطقم عند دخولهم المستشفي لقيامهم بمهام عملهم، وأيضا عند خروجهم من المستشفي بعد انتهاء عملهم منها بواقع 14 يوم عمل، و14 يوم أجازة ،كما يتم إجراء تحليل فورى لمن يظهر عليه أى أعراض أثناء تأدية عمله، حيث قامت الوزارة بتكثيف إجراء التحاليل الدورية لاطقمها الطبية حيث تم إجراء 19 ألف و578 تحليل بالكاشف السريع، و8913 PCR، حتى الآن.

وذكرت وزيرة الصحة والسكان، أن فرق مكافحة العدوي بالمستشفيات تقوم بصفة يومية بمراجعة مخزون المستلزمات الوقائية، وتتأكد من التزام الأطقم الطبية باتباع بروتوكول مكافحة العدوي المعمول به فى هذا الشأن للحد من إصابة اى من الأطقم الطبية بالفيروس، مشيرة إلي أنه تم توزيع كميات كبيرة من المستلزمات الوقائية على المستشفيات من ضمنها  247ألف و 840 كمامة "N95"، و 37 ألف و 500 كمامة طبية عالية الكفاءة، بالإضافة إلى 5 ملايين و 589  ألف و 590  ماسك طبي، و 33 ألف و 160 قفازات طبية،  و 331  ألف و 200  جوز قفازات طبية معقمة،  و ٤ آلاف و ٧٢٥ نظارة حماية، و 2745 طوق فيس شيلد، و 12  ألف و 650  فيس شيلد كامل، و 147 ألف و 500 ملابس جراحية معقمة (جاون معقم)، و 228 ألف و 49 بدلة طبية كاملة (افارول)، و 2250  وصلة تنفس صناعي بالهيموفيل كبار، و 1125 وصلة تنفس مزدوجة لمستشفيات العزل، مؤكدة على توافر مخزون كافي من  المستلزمات الوقائية بالمستشفيات للتاكد من توافر الحماية اللازمة للاطقم الطبية.

ونوهت وزيرة الصحة والسكان، أن فرق الدعم النفسي بمستشفيات العزل تقوم بصفة دورية بتقديم كافة سبل الدعم للاطقم الطبية سواء للعاملين او المصابين، لافتة إلي ان مديري مدريات الشئون الصحية بالمحافظات يقومون بالتواصل المباشر مع الأطقم الطبية من المصابين لتقديم كافة سبل الدعم لهم.

ووجهت وزيرة الصحة والسكان، الشكر لكافة الأطقم الطبية وأسرهم باعتبارهم خط الدفاع الأول في مواجهة فيروس كورونا المستجد، مشيدة بجهودهم ومايبذلونه من تضحيات غالية لحماية شعب مصر العظيم.