أعلن نادي بورنموث الإنجليزي إصابة أحد لاعبيه بـفيروس كورونا وذلك خلال الاختبارات التي يجريها الأندية استعداد

الدوري,الدوري الإنجليزي,البريميرليج,الدوري الممتاز,الدوري الإسباني

الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 01:23
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بورنموث يعلن إصابة لاعبه بفيروس كورونا

بورنموث
بورنموث

أعلن نادي بورنموث الإنجليزي، إصابة أحد لاعبيه بـفيروس كورونا، وذلك خلال الاختبارات التي يجريها الأندية استعدادًا لاستئناف مسابقة البريميرليج من جديد.



ووضعت رابطة البريميرليج بروتوكل لاستئناف النشاط الرياضي من جديد في بريطانيا بعد توقفه بسبب تفشي فيروس كورونا، وذلك عبر الكشف عن جميع لاعبي ومدربي وموظفي الأندية من الإصابة بفيروس كورونا، وذلك قبل البدء في برنامج العودة.

ويخطط البريميرليج للعودة منتصف الشهر المقبل عبر إقامة المباريات المتبقية في البطولة على ملاعب محايدة وبدون حضور جماهيري، وذلك طبقًا للتوصيات الصحية من أجل الوقاية من الإصابة بفيروس كورونا.

وأصدر نادي بورنموث بيانًا صحفيًا يؤكد فيه إصابة أحد لاعبي الفريق الأول بالنادي الذي ينافس بمسابقة البريميرليج، حيث جاء اختباره إيجابيًا  في الجولة الثانية من اختبارات النادي من الإصابة بفيروس كورونا.

ورفض النادي إعلان إسم اللاعب المصاب بفيروس كورونا حيث أكد النادي في بيانه أن السرية الطبية تعني عدم الكشف عن اسم اللاعب، ويطلب النادي احترام ذلك.

وقال النادي الإنجليزي إنه تماشيًا مع بروتوكولات الدوري الممتاز الصحية لفيروس كورنا،  خاصة فيما يتعلق باكتشاف حالة إصابة إيجابية،  فإن اللاعب سيعزل نفسه لمدة سبعة أيام قبل اختباره مرة آخرى في وقت لاحق ، مع متابعته بالعلاج قبل الاختبار القادم.

وأوضح النادي أنه بعد التقيد الصارم بعودة الدوري الإنجليزي لساحات التدريب، فإن ملاعب التدريب آمنه للاعبي وموظفي النادي، مشددًا أن النادي مستمر في إجرائه اختبارات الإصابة بفيروس كورونا وذلك مرتين أسبوعيًا قبل عودة مسابقة البريميرليج.

وعادت مسابقة الدوري الألماني الأسبوع الماضي وسط اشتراطات خاصة بمنع المصافحة والاحتفال بالأهداف واللعب بدون جمهور خوفًا من انتشار فيروس كورونا، في حين تعود مسابقة الدوري الإسباني منتصف الشهر المقبل، ويعود الدوري البرتغالي يوم السبت المقبل، وذلك وفقًا لنفس الإجراءات الصحية المتبعة في كل البلدان في ظل استمرار تفشي فيروس كورونا.

وتحتل بريطانيا المركز الخامس في الدول الأكثر إصابة بفيروس كورونا بعدما سجلت 257 ألف إصابة بعد الولايات المتحدة ثم البرازيل وروسيا وإسبانيا، في حين تأتي في المركز الثاني خلف الولايتت المتجدة في عدد الوفيات بعدما توفي أكثر من 36 ألف حالة.