جمالها لم يكن سبب تألقها بل حضورها الطاغي وسرقة العيون كان سحرها الفعال خلال دور ريناد في مسلسل النهاية لت

يوسف الشريف,النهاية,رمضان 2020,نهال نور,ريناد

الإثنين 13 يوليو 2020 - 15:29
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

نهال نور: فريق عمل "النهاية" سبب تألقي.. و"ريناد" طباعها تختلف عني

نهال نور في دور ريناد
نهال نور في دور ريناد

جمالها لم يكن سبب تألقها، بل حضورها الطاغي وسرقة العيون كان سحرها الفعال خلال دور "ريناد" في مسلسل النهاية، لتكتب الفنانة الشابة "نهال نور" إسما من ذهب ضمن المواهب الصاعدة، لتبرهن على موهبتها التمثيلية بعد ظهورها في كليب أغنية "ترارام" للفنان محمود العسيلي منذ عدة سنوات، ومشاركتها في عدة أعمال درامية منها مسلسل "لحظات حرجة" و"العتبة الحمرا"، وقدمت دور بطولة مع الفنانة جومانة مراد والفنان نضال الشافعي في مسلسل "شاهد إثبات".



وترجع "نهال" لعائلة فنية، حيث أنها شقيقة "نهاد نور" ذلك الفتى الصغير الذي شارك الفنان أحمد حلمي وياسمين عبد العزيز، بطولة فيلم "ذكي شان"، وهما من عائلة سورية تقيم في مصر، وتتمع "نهال" بالحديث باللكنتين المصرية والسورية.

وتقول نهال نور، إنها لم تجد كلمات تعبر عن سعادتها وشكرها للاشادات التي وجهت لها بعد دورها في مسلسل النهاية، لافتة إلى استمرارها على تطوير موهبتها حتى تكون عند حسن ظن المشيدين بها والذين تنبأوا لها بمستقبل باهر.

وأكدت أن فريق العمل بالكامل كان السبب في تشجيعها والظهور بذلك الشكل الجيد، لافتة إلى أن والدتها لها مفعول السحر في التشجيع والعمل، حيث كانت تحضر معاها التصوير يوم بيومه لتشجعها وتحفزها. 

وأوضحت أنه بالرغم من الصعوبات التي تواجهها في دور "ريناد" إلا أن مشهد اتفاقها مع "السيد مؤنس" الذي جسده النجم أحمد وفيق، كان أصعب المشاهد عليها، فكان تشعر بخوفا شديد إلا أن دعم أحمد وفيق لها جعلها تقف أمامه بدون قلق أو خوف.

وعن شخصية "ريناد"، أكدت الممثلة الشابة أنها تشبهها بقدر ما إلا وأنها تختلف عنها في الطباع حيث أنها شخصية جريئة ومثقفة وتعرف تدافع عن نفسها.

وأشارت "نهال" التي تدرس في الصف الثالث الثانوي، إلى أنها تأمل الالتحاق بمعهد الفنون المسرحية قسم تمثيل وإخراج، والاستمرار في العمل الفني وتقديم أدوار تختلف عن شخصيتها الحقيقية لإثبات قدرتها على التمثيل واخذ مساحة إبداع.