أعلن دونالد ترامب أمس الخميس تنكيس الأعلام الأمريكية تخليدا لذكرى الأمريكين الذين لقوا حتقهم بسبب كورونا

الانتخابات,أمريكا,دونالد ترامب,فيروس كوورنا,االولايات المتحدة الأمريكية,تنكيس الاعلام,تنكيس الاعلام الأمريكية,فيروس كورونا في أمريكا

الثلاثاء 1 ديسمبر 2020 - 10:00
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد تصدرها العالم في ضحايا كورونا.. أمريكا تنكس الأعلام

تنكيس الأعلام الأمريكية
تنكيس الأعلام الأمريكية

سجلت الولايات المتحدة الأمريكية، التي تتصدر قائمة الدول الأعلى إصابة ووفاة بفيروس كوورنا، ما يزيد عن 96 ألف حالة ناجمة عن الإصابة بالفيروس، واتخذ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مجموعة من الاجرءات في هذا الصدد آخرها إصدار قرار بتنكيس الأعلام الأمريكية.



ترامب ينكس الأعلام الأمريكية

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الخميس، تنكيس الأعلام الأمريكية، تخليدًا لذكرى الأمريكين الذين لقوا حتفهم بسبب تفشي فيروس كورونا.

وقال دونالد ترامب، عبر حسابه الرسمي بموقع التدوينات القصيرة "تويتر": سأنكس الأعلام على جميع المباني الفيدرالية خلال الأيام الثلاثة المقبلة، وحتى يوم الإثنين، تخليدًا لذكرى الأمريكين الذين فقدانهم بسبب فيروس كوورنا.

وأكد الرئيس الأمريكي، أن تنكيس الأعلام سيكون تكريمًا لأعضاء الجيش الأبيض، الذين قدموا التضحية القصوى للأمة.

 

 

إحصائيات فيروس كورونا في أمريكا 

تصدرت الولايات المتحدة الامريكية قائمة الدول الأعلى إصابة ووفاة بفيروس كورونا في العالم لفترة طويلة، بلا منازع في أعداد الإصابات والوفيات التي تسجلها.

فيبلغ إجمالي إصابات فيروس كورونا في الولايات المتحدة الأمريكية 1,621,196  حالة، بينما سجلت 96.359 حالة وفاة جراء الإصابة بالفيروس، وبلغ إجمالي المتعافين 382.244 حالة.

تصريحات ترامب المثيرة للجدل بشأن كورونا

أثارت بعض تصريحات الرئيس الأمريكي بشأن فيروس كورونا، انتقادات واسعة له، فاقترح دونالد ترامب، في وقت سابق من الشهر الماضي، حقن مصابي فيروس كورونا بالمطهرات للقضاء على الفيروس.

ولفت على هامش مؤتمر صحفي عقد في إبريل الماضي، إلى جدوى استخدام المطهرات التي تقتل الفيروس على الأسطح وفي الهواء؛ لاستخدامها في قتل الفيروس داخل جسم الإنسان.

وقال دونالد ترامب خلال المؤتمر: إن المطهر يقتل الفيروس في دقيقة واحدة فقط، فهل هناك طريقة يمكن من خلالها حقن هذه المطهرات داخل جسم الإنسان ولا سيما الرئة، ففيروس كورونا له تأثير مدمر على الرئتين، ولذا سيكون من المثير للاهتمام التحقق من هذه الفرضية.

وفي سياق آخرأكد الرئيس الأمريكي أنه يرفض ارتداء الكمامة؛ بدعوى أنه سيبدو سخيفًا، وأن هذا الأمر سيضر بفرص إعادة انتخابه في نوفمبر المقبل، لأن هذا الأمر من شأنه أن يوضح للمواطنين أن ترامب يركز على الجانب الصحي، بدلًا من تركيزه على إعادة تدوير عجلة الاقتصاد.

فيروس كورونا قد يطيح بترامب من الانتخابات

أفادت مجلة التايم الأمريكية، بأن فيروس كورونا يمثل أكبر تهديد حاليًا لإعادة انتخاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الانتخابات الأمريكية المقبلة في نوفمبر 2020؛ فأزمة فيروس كورونا، وتداعيتها الاقتصادية من شأنها أن تحول دون فوز ترامب بولاية جديدة. من جانبة قال المانح الجمهوري دان إبرهارت: "من المرجح أن تؤثر التداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا  بشكل كبير على فرص ترامب في إعادة انتخابه".

وأكد أن أوجه التشابه بين ما تشهده الولايات المتحدة الامريكية حاليًا وما شهدته جراء الأزمة الاقتصادية عام 2008 كبير جدًا، والتي تحول بموجبها الأمريكين من تأييد الحزب الجمهوري إلى تأييد الحزب الديمقراطي، مما أسفر عن وصول الرئيس السابق باراك أوباما للسلطة.

من جانبه قال ريد جالين، الخبير الاستراتيجي الأمريكي المستقل والذي كان نائبًا لمدير الحملة، إذا لم يستطيع ترامب وحكومته التعامل مع فيروس كورونا وإظهار بعض الكفاءة ، فسيكون لهذا الأمر تداعيات انتاخبية كبيرة في نوفمبر المقبل، فالحملة الرئاسية الفاشلة لجون ماكين أثناء الأزمة الاقتصادية عام 2008  وسوء معاملة ماكين للأزمة، أطاحت به من الانتخابات.