ستبقى معركة البرث وستخلد على مدار التاريخ تلك المعركة التي ستحكى للأبناء والأحفاد بكل عزة والتي كتب سطورها أب

الاختيار,معركة البرث,أبطال معركة البرث,الحلقة 28 مسلسل الاختيار

الجمعة 25 سبتمبر 2020 - 15:44
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بقيادة أحمد المنسي

قصر راشد.. حكاية البيت الذي سطر قصة أبطال معركة البرث

أحمد المنسي وأبطال معركة البرث
أحمد المنسي وأبطال معركة البرث

ستبقى معركة البرث وستخلد على مدار التاريخ، تلك المعركة التي ستحكي للأبناء والأحفاد بكل عزة، والتي كتب سطورها أبطال من الجيش المصري في ساعات معدودة من البسالة والبطولة.



تلك المعركة التي تصدى فيها الأبطال الشهداء بقيادة أحمد المنسي ورفاقة للعدو الخائن، حتى كتبوا عند الله شهداء في أعلى الدرجات، وظلت ذكراهم على الأرض يتحاكى بها الجميع.

سينتظر ملايين المصريين حلقة اليوم من مسلسل الاختيار والتي من المنتظر أن تعرض فيها أحداث تلك المعركة، ولكن أين وقعت تلك المعركة ؟.

حكاية قصر راشد الذي الذي خلد موقعة البرث   

"قصر راشد"، هذا القصر والذي لا يعرفه الكثيرون، هو المكان الذي شهد على قصة الأبطال الذي راحوا ضحية الدفاع عن أرض سيناء وهذا الوطن من التكفيريين.

"قصر راشد"، هذا المكان الذي اتخذه أحمد المنسي ليكون مكان استقراره والجنود وكمينًا لاصطياد التكفيريين، يقع في قرية البرث وهي أحد قرى شمال سيناء والتي لا يوجد بها كثافة سكانية عالية.

كان يمتلكه الشيخ راشد، وهو أحد مشاكل قبيلة الترابين الشهيرة، والذين استشهدوا أيضًا أثناء التصدي للعناصر الإرهابية وراح ضحيتها أبناء راشد ووضع والدهم هذا القصر للجيش ليكون قاعدة لهم لتأمين القرى المحيطة وللدفاع عن أرض سيناء.

ويبعد ذلك القصر عن المنطقة السكانية، وتعد أقرب قرى رفح إلى حدود الاحتلال الإسرائيلي، وتم اتخاذه مقرًا للجيش ليكون كمينًا ثابتًا للسيطرة على الأوضاع في المنطقة ومداهمة التكفيريين الإرهابين،وكان الكمين بقيادة الشهيد أحمد منسي، برفقة عدد من الضباط والجنود. 

واستطاع منسي ورجال كتيبته، أن يقوموا بعدد كبير من المهام في المنطقة ويسقطوا عدد كبير من الإرهابين، حتى قرروا الهجوم على هذا الكمين.

وفي السابع من شهر يوليو عام 2017، وقعت معركة البرث، حيث هجم التكفيريين على الكمين بالأسلحة الثقيلة والسيارات المفخخة وظل الجنود الأبطال يقاومون ولم يترك أحد سلاحه حتى نالوا الشهادة كما أقسموا على أن "لا يترك أحد سلاحه قط حتى يذوق الموت أو يهلك دونه"، وسطروا بطولة جديدة في تاريخ بطولات الجيش المصرية.

وفي السطور التالية نسطر أسماء شهداء الكتيبة 103 صاعقة وأبطال معركة البرث وهم:

العقيد المنسي، والنقيب الشبراوي، وملازم أول أحمد حسنين، وعريف محمد السيد إسماعيل، وأبطال جنود، علي علي، ومحمود رجب السيد، ومحمد صلاح الدين، ومحمد عزت إبراهيم، ومؤمن رزق أبو اليزيد، وفراج محمد، وعماد أمير، ومحمد محمود محسن، وأحمد محمد علي نجم، وعلي حسن الطوخي، ومحمود صبري محمد.

ومن المدفعية النقيب البطل محمد صلاح محمد، وشهداء الكتيبة 83 صاعقة هم، ملازم أول خالد محمد المغربي، والأبطال جنود محمد محمود فرج، وأحمد العربي مصطفى.

مخرج الاختيار يحذر أهالي الشهداء من مشاهدة الحلقة 28

وجه بيتر ميمي، مخرج مسلسل "الاختيار"، رسالة قوية ومؤثرة لأهالي شهداء أبطال ملحمة البرث بسبب الأحداث التي ستشهدها حلقة اليوم والتي تروي قصة ملحمة البرث، والبطل الشهيد أحمد المنسي، قائد كتيبة 103 الذي قُتل برصاص الغدر من الجماعات الإرهابية.

وكتب بيتر ميمي منشورا عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" قال فيه: "رجاء اللي يعرف حد من أهالي شهداء حادث البرث، يقنعه ميتفرجش على حلقة بكرة 28".

وتابع: "أنا بعتذر مبدأيًا على صعوبة الحلقة، أنا حاولت قدر المستطاع أقلل بشاعة اللي حصل، بس في نفس الوقت كان لازم الناس كلها تعرف أنهم أبطال، ووقفوا ودافعوا عن الأرض والكمين وزمايلهم لآخر نفس، تحية لمنسي ورجالة منسي وأهلهم اللي استحملوا فراقهم أو إصابتهم".