أعادت الحلقة 25 من مسلسل الاختيار إلى الأذهان ملحمة مربع البرث بقيادة البطل شهيد أحمد صابر محمد علي المنسي.

سيناء,منسي,البرث,مربع البرث

الإثنين 30 نوفمبر 2020 - 03:46
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد أن أحيا الاختيار ذكراهم.. تعرف على أساطير معركة البرث بقيادة المنسي

شهداء مربع البرث
شهداء مربع البرث

أعادت الحلقة 25 من مسلسل الاختيار إلى الأذهان ملحمة مربع البرث، بقيادة البطل شهيد أحمد صابر محمد علي المنسي.



وتخليدًا لذكرى شهداء معركة "مربع البرث"، نرصد في السطور التالية أهم المعلومات عن منطقة كمين البرث، مع أسماء شهداء تلك المعركة.  

  • منطقة كمين مربع البرث، تقع في جنوب مدينة رفح المصرية، ولها أهمية لوجيستية كبيرة، خاصة وأنها تعد من النقاط التي تربط بين وسط سيناء من جهة ورفح والشيخ زويد من جهة أخرى.  
  • تمركز كمين البرث في منطقة هامة، حيث كانت تعد النقطة الصحراوية والتي يأتي منها الدعم للإرهابين من وسط سيناء باتجاه رفح والشيخ زويد وظل عائقًا أمام تحرك التكفيريين.  
  • قرية البرث كانت معقل قبيلة الترابين، والتي أعلنت حينها حربها على تنظيم ولاية سيناء، ونشبت معارك بينهم وراح ضحيتها القيادي في القبيلة سالم لافي.
  • استشهد البطل أحمد المنسي، قائد الكتيبة 103 صاعقة، مع عدد من أفراد الكتيبة في كمين "مربع البرث"، في السابع من يوليو عام 2017.

أسماء شهداء موقعه البرث 2017

الشهيد| أحمد المنسي "منسي بقى اسمه الأسطورة"

هو العقيد أركان حرب أحمد صابر منسي، والذي ولد عام 1978 في محافظة الشرقية والتحق بالكلية الحربية وتخرج مع الدفعة 92 حربية ضابطًا في وحدات الصاعقة المصرية.

بعد استشهاد قائد الكتيبة 103 صاعقة في سيناء العقيد رامي حسنين في عام 2016، تولى منسي، قيادة الكتيبة.

استشهد منسي، نتيجة إصابته بطلقة رصاص في مؤخرة رأسه، عندما كان فوق سطح المبني والذي حوصر فوقه، وكان يتبادل إطلاق النيران مع الإرهابين للدفاع عن الكتيبة وباقي زملائه.

 

 

الشهيد| أحمد الشبراوي "شبراوي وحسنين عرسان"

النقيب أحمد الشبراوي والذي ولد في الزقازيق في محافظة الشرقية، وصديق مقرب لأحمد منسي، وكان متزوجًا ولديه ولد يبلغ من العمر أربع سنوات عند استشهاده وطفلته في الشهر السادس في بطن والدتها.

وتخرج شبراوي، في الكلية الحربية عام 2007، وعمل في رفح حتى عام 2010، ثم إلتحق بالفرقة 777 بالصاعقة المصرية، وعمل في رفح حتى  استشهاده.

 

 

الشهيد| أحمد محمد حسنين شاهين

أحمد محمد حسنين شاهين ابن قرية الخضرة التابعة لمركز الباجور من محافظة المنوفية، ومواليد عام 1994 وخريج الدفعة 110 حربية.

كتب قبل وفاته على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، منشور يدعو فيه الجميع لحفل خطبته والذي كان مقررًا له في 11 يوليو 2017، ولكنه زف إلى قريته شهيدًا قبل أربعة أيام من حفل خطبته.  

 

الشهيد| خالد محمد كمال حسين المغربي "خالد مغربي دبابة"

ولد في الخامس من شهر ديسمبر 1992 في مدينة طوخ بمحافظة القليوبية والتحق بالكلية الحربية وتخرج ضمن الدفعة 108 حربية، ثم التحق بوحدات الصاعقة وأطلق عليه الدبابة.

وبحسب اعترافات أحد الإرهابين، أقر بأنه كانت هناك جائزة بلغت 3 ملايين جنيه لمن يأتي بالمغربي.

 

الشهيد| على على السيد "العسكري علي من الشجعان"

ذلك الجندي ابن من أبناء قرية الدغايدة بمركز الجمالية في محافظة الدقهلية، وظل يقاتل حتى آخر لحظة حتى استشهد، وقبل استشهاده أسقط عددا كبيرا من التكفيريين وهو مصابا في قدمه، وقبل استشهاده رأى أحد التكفيرين يصوب مدفعًا رشاشًا متعدد الطلقات نحو جنود الكتيبة ليتقدم علي ويتصدى للمدفع بنفسه ويتلقى أكثر من 30 رصاصة في جسده فدائًا لأصدقائه.

 

 

شهداء الكتيبة 103 صاعقة هم:

العقيد المنسي، والنقيب الشبراوي، وملازم أول أحمد حسنين، وعريف محمد السيد إسماعيل، وأبطال جنود، علي علي، ومحمود رجب السيد، ومحمد صلاح الدين، ومحمد عزت إبراهيم، ومؤمن رزق أبو اليزيد، وفراج محمد، وعماد أمير، ومحمد محمود محسن، وأحمد محمد علي نجم، وعلي حسن الطوخي، ومحمود صبري محمد.

ومن المدفعية النقيب البطل محمد صلاح محمد.  

وشهداء الكتيبة 83 صاعقة هم، ملازم أول خالد محمد المغربي، والأبطال جنود محمد محمود فرج، وأحمد العربي مصطفى.