أعلنت وزارة الصحة الروسية أن مريضتين تجاوزتا من العمر 100 عام خرجتا من المستشفى رقم 52 بموسكو بعد تلقيهما

الأطباء,الأدوية,وزارة الصحة الروسية,الصحة,الأمراض

السبت 5 ديسمبر 2020 - 01:53
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

شفاء مريضتين تجاوزتا الـ100 عام من كورونا

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أعلنت وزارة الصحة الروسية، أن مريضتين تجاوزتا من العمر 100 عام خرجتا من المستشفى رقم (52) بموسكو، بعد تلقيهما علاجا ناجحا ضد عدوى فيروس كورونا المستجد.



وأعربت رئيسة المستشفى رقم (52) ماريانا ليسن، حسبما أفادت وكالة أنباء (نوفوستي) اليوم الثلاثاء، عن سعادتها بالإعلان عن شفاء مريضتين عمرهما فوق المئة ومغادرتهما المستشفى بسلام إلى مركز للنقاهة وإعادة التأهيل.

وقالت: "إن الفيروس التاجي خطير بشكل خاص بالنسبة للأجيال الأكبر سنا، ولأولئك الذين تزيد أعمارهم عن 65 عاما، حيث يضعف جهاز المناعة مع تقدم العمر".

يذكر أن إحدى المريضتين احتفلت مؤخرا بعيد ميلادها الـ101، وهي تعاني، إلى جانب الإصابة بالفيروس التاجي، من مجموعة كاملة من الأمراض المصاحبة لأمراض القلب والأوعية الدموية والغدد الصماء والجهاز الهضمي والكلى، وعند دخولها المستشفى، تم تشخيص إصابتها بالالتهاب الرئوي الثنائي وعدوى الفيروس التاجي "كوفيد-19" في صورة معتدلة.

وأمضت السيدة المعمرة 14 يوما في المستشفى، منها 24 ساعة فقط في وحدة العناية المركزة، وتم علاج عدوى الفيروس التاجي لدى السيدة باتباع نظام علاج معقد، استخدمت فيه الأدوية المضادة للبكتيريا والمضادة للفيروسات ومضادات التخثر والعلاج البيولوجي.

أما المريضة الثانية، وهي أكبر من الأولى سنا بـ6 أشهر، فهي من قدامى المحاربين في الحرب العالمية الثانية، وتمكن الأطباء من السيطرة على العدوى لديها في وقت قياسي ومن دون اللجوء إلى العناية المركزة، وتعاني المعمرة الثانية هي الأخرى من العديد من الأمراض المزمنة، ورغم ذلك نجح جسمها بسرعة في التغلب على الفيروس التاجي.